نواكشوط ,  02/07/2018
تقع الجمهورية الفرنسية في منطقة أوروبا الغربية يحدها من الشمال بحر الشمال، ومن الشمال الغربي بحر المانش والمحيط الأطلسي غربا والبحر الأبيض المتوسط من الجنوب الشرقي ومن الشمال الشرقي تحدها بلجيكا ولوكسمبورج و من الشرق ألمانيا وسويسرا وتحدها من جهة الجنوب الشرقي كل من إيطاليا وموناكو. أما من جهة الجنوب الغربي فتحدها كل من إسبانيا وأندورا.

وتعتبر فرنسا من الدول المؤسسة لِلاِتِّحادِ الأورُوبِّي، وإحدى الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، كما أنها عضو في العديد من المؤسسات الدولية، بما في ذلك الدول الإفرانكفونية، و مجموعة الثمانية ومجموعة العشرين، و حلف شمال الأطلسي، و منظمة التعاون والتنمية ومنظمة التجارة العالمية، و الاتحاد اللاتيني، وهي أكبر بلد في أوروبا الغربية والاتحاد الأوروبي من حيث المساحة، ويقدر عدد سكانها بحوالي 66 مليون نسمة.

وتلعب فَرنسا دورا بارزا في السياسة الدولية من خلال تأثير ثقافتها وانتشار اللغة الفرنسية، وقيمها الديمقراطية.

وتعتبر فَرنسا مركزا عالميا بارزا للثقافة و نمط الحياة، وتضم رابع أكبر قائمة من حيث مواقع التراث العالمي لليونسكو، ويبلغ عدد زوارها من السياح ما معدله 83 مليون سائح أجنبي سنويا.

وفَرنسا واحدة من الدول العظمى في المجالات الاقتصادية والعسكرية والسياسية فهي سادس أكبر دولة من حيث الإنفاق العسكري في العالم، وثاني أكبر سلك دبلوماسي. وهي أيضا ثاني أكبر اقتصاد في أوروبا و الخامسة من حيث الناتج المحلي الإجمالي في العالم.
آخر تحديث : 02/07/2018 13:28:01

الشعب

آخر عدد : 11659

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية