نواكشوط,  01/07/2018
أختتمت اليوم الاحد بقصر المؤتمرات في نواكشوط، اشغال الدورة ال6 العادية لمجلس وزراء الوكالة الافريقية للسور الاخضر الكبير، المحضرة للقمة ال4 العادية لرؤساء وحكومات الدول الاعضاء في المنظمة التي ستفتح أشغالها مساء اليوم الاحد بالمركز الدولي للمؤتمرات" المرابطون" .

وقد رفعت دورة مجلس وزراء المنظمة برنامجا "حافلا "بالنشاطات والقرارات للمصادقة عليها من طرف قادة الدول تتعلق أساسا بتسريع وتيرة دفع المشاركات المالية الموجهة لهذه الوكالة من أجل القيام بالدور المنوط بها ووضع استراتيجية واضحة المعالم لحشد التمويلات وبناء مقر المنظمة في نواكشوط إضافة الى التبادل حول أنجع الطرق لتنفيذ مبادرة السور الاخضر الكبير وتعيين أمين تنفيذي جديد لها ورفع سقف مشاركات الدول الاعضاء واستراتيجية الاتصال بالوكالة الى جانب مسائل ومواضيع متفرقة تتعلق بالعمل المستقبلي للمنظمة.

وأعرب وزير البيئة والتنمية المستدامة السيد آميدي كمرا لدى إشرافه على اختتام أشغال الدورة، باسم رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، الرئيس الدوري لقمة رؤساء وحكومات الدول الاعضاء في الوكالة الافريقية للسور الاخضر الكبير، عن تشكراته الخالصة لنظرائه المشاركين في هذه الدورة ، مذكرا في هذا السياق بأن مختلف الدول الاعضاء في السور الاخضر الكبير كافحت - منذ انشاء المنظمة سنة2010- بشكل جماعي ظاهرة التصحر وتدهور الاراضي والتأثيرات السلبية للتغير المناخي.

وقال إن الحرب ضد هذه الظواهر التي تعتبر احدى التحديات الكبرى للتنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه السكان في المناطق الساحلية الصحراوية تضع الجميع أمام المسؤوليات التاريخية الصعبة خاصة أن الظاهرة ذات بعد نشط ولا تعرف الحدود.

واشار إلى أنه طبقا للرؤية السياسية والتوجيهات الاستراتيجية لرئيس الجمهورية الذي يولي عناية خاصة للتحديات البيئية وتداعياتها على السكان وخاصة الاكثر هشاشة في الوسط الريفي ، أطلقت الحكومة عدة برامج يجري تنفيذها من أجل تكيف السكان وتأقلمهم مع الظواهر البيئية التي تتمثل أساسا في تدهور الاراضي والتصحر والتغير المناخي وفقدان التنوع الحيوي.

ونبه الى أن آليات تنمية القارة الافريقية ما تزال تعتمد على العون العمومي الخارجي ويتعين العمل من أجل تغييره من خلال منح الاولوية لحسن التسيير المؤسسي والمالي والتركيز على الحكامة المؤسسية وخاصة المالية في آليات التعاون الثنائي والمتعدد الاطراف .

وقد وجهت الدورة ال6 العادية لمجلسي وزراء الوكالة الافريقية للسور الاخضر الكبير في نهاية أشغالها ملتمس تأييد وشكر لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لرعايته أعمالها وللتسهيلات التي تم توفيرها لضمان نجاح القمة ال4 لرؤساء وحكومات الدول الاعضاء في مبادرة السور الاخضر الكبير.
آخر تحديث : 01/07/2018 13:36:41

الشعب

آخر عدد : 11552

العملات

19/09/2018 10:51
الشراءالبيع
الدولار35.5935.95
اليورو41.5942.00

مجلة القمة الافريقية

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي