نواكشوط,  27/06/2018
اجمع عدد من الناشطين من شبكات وهيئات شبابية في المجتمع المدني على اهمية احتضان نواكشوط لأشغال القمة ال 31 للاتحاد الافريقي.

وأكد من استطلعت الوكالة الموريتانية للانباء، آراءهم، على ان هذا الحدث ستكون له آثار إيجابية على العلاقات البينية الافريقية من جهة وتعزيز علاقات القارة مع باقي التكتلات الاقليمية والدولية من جهة ثانية.

وفي هذا الإطار أوضح السيد الحسن ولد احمد رئيس الشبكة الجهوية للشباب على مستوى نواكشوط ان قيادة البلاد ممثلة في رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز تمكنت خلال ظرف وجيز من اكمال كافة الاجراءات لاحتضان موريتانيا لهذه التظاهرة القارية الكبيرة، مبرزا فى هذا السياق تثمينه للانجازات التى تحققت على مستوى البنى التحتية الطرقية والتحضيرات الاخرى التى من أهمها المركز الدولي للمؤتمرات " المرابطون" الذي سيحتضن اشغال هذه القمة.

واضاف ان هذه القمة ستزيد حماس الشباب للاسهام بفاعلية للتحضير للقمة من خلال أعمال تنظيف الشوارع والساحات العمومية.

وبدوره اشاد الامين العام لجمعية "هبة للأعمال الخيرية" الناشط محمد ولد السوداني باحتضان نواكشوط للقمة الافريقية لأول مرة، بعد ان كان تحقيق ذلك حلما ، ليصبح اليوم واقعا يعيشه الشعب الموريتاني، منبها ه في هذا الصدد الى ان الامن والاستقرار لعبا دورا كبيرا في استجابة القادة الأفارقة دون تردد لتلبية طلب موريتانيا باحتضانها لهذه القمة.

اما رئيس الشبكة الوطنية للشباب السيد حم ولد الصوفي فقد بين ان تنظيم موريتانيا لهذه القمة يكتسي اهمية كبيرة بالنسبة للشباب الناشط في هيئات المجتمع المدني، موضحا أن هذه التظاهرة ستحقق البلاد من خلالها مكاسب على المستوى الدبلوماسي ترسخ الدور المتميز للبلاد في تسوية النزاعات والقضاء على بؤر التوتر في القارة وهو ما سيعطى سمعة للبلد في المحافل الدولية.

واضاف ان جهود السلطات العمومية فى تعبئة الرأي العام بشكل عام والمجتمع المدني خاصة هيئات الشباب لمواكبة الحدث واعطائه ما يستحق من العناية سيهم فى تنظيم القمة بالشكل الذى نصبوا اليه .

وأشار في هذا المجال إلى أن الشباب سيستخلص دروسا نظرية وتطبيقية من تنظيم القمة تجعله في المستقبل قادرا على قيادة قاطرة البلد عبرمشاركته ميدانيا في تنظيم القمة خاصة في جوانب الاعمال التطوعية الهادفة الى التنظيف وتوفير المناخ المناسب لتحرك الضيوف في الشوارع والاسواق دون مضايقة.

واوضح ان منظمات المجتمع المدني بشكل عام ومنظمات وجمعيات الشباب على وجه الخصوص ترى ان احتضان موريتانيا لأول مرة لهذه القمة سينعكس ايجابيا على علاقتها مع الاشقاء والاصدقاء خاصة في محيط قارتها الافريقية التي ظلت وستبقى فيها همزة وصل لتعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية والسياسية والاجتماعية بين العالمين العربي والافريقي.
آخر تحديث : 28/06/2018 18:29:04

الشعب

آخر عدد : 11570

العملات

15/10/2018 09:53
الشراءالبيع
الدولار35.6936.05
اليورو41.3041.71

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي