نواكشوط,  18/06/2018
انطلقت صباح اليوم الاثنين على مستوى ولاياتنا الداخلية امتحانات شهادة الباكلوريا للعام الدراسي 2017-2018 في ظروف جيدة.

ويبلغ عدد المشاركين في هذه الامتحانات 50045 مترشحا، تشكل نسبة البنات من ضمنهم ما يقارب 49% وهو ما يعادل 24482 مترشحا، موزعين على 132 مركزا من ضمنهم 71 مركزا في ولاياتنا الداخلية والباقي من المراكز على مستوى ولايات العاصمة الثلاث.

فعلى مستوى ولاية آدرار يشارك في هذه الامتحانات 810 مترشحا موزعين على ثلاثة مراكز هي أطار وشنقيط والعين الصفرة.

وقد قام والي الولاية السيد الشيخ ولد عبد الله ولد أواه، بزيارة تفقد واطلاع لمركز ثانوية أطار حيث اطلع ميدانيا على ظروف سير الامتحانات والتدابير المتخذة لإجرائها في ظروف مرضية .

وأكد المدير الجهوي للتهذيب الوطني على مستوى ولاية آدرار، السيد محمودي ولد سيدي عالي، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أن السلطات المعنية اتخذت جميع الإجراءات الضرورية والمناسبة لإجراء هذه الامتحانات في ظروف مرضية.

ورافق الوالي خلال هذه الزيارة مدير ديوانه وحاكم مقاطعة أطار والسلطات الأمنية.

وعلى مستوى ولاية تيرس زمور يشارك في هذه الامتحانات 838 مرشحا تشكل نسبة البنات من ضمنهم 70ر41%، موزعين على ثلاث شعب هي ( الرياضيات ، العلوم الطبيعية ، والآداب الأصلية ).

وقد قام والي الولاية السيد إسلم ولد سيدي، رفقة حاكم مقاطعة ازويرات السيد محمد المختار ولد عبدي والعمدة المساعد لبلدية ازورات والسلطات الإدارية والأمنية والمدير الجهوي للتعليم بزيارة ميدانية للمركز الوحيد في الولاية الموجود في ثانوية ازورات .

وقد مكنت هذه الزيارة الوالي من الاطلاع ميدانيا على سير الامتحانات والظروف التي تجري فيها محاورا التلاميذ حول طبيعة وظروف الامتحان.

وأوضح الوالي في تصريح لمندوب الوكالة الموريتانية للإنباء أن جميع المعدات الفنية واللوجستية تم توفيرها بالمستوى والشكل المناسبين وفي الوقت المطلوب لتمكين المشاركين في هذه الامتحانات من إجرائها في ظروف مرضية.

وبدوره أوضح رئيس المركز على مستوى مدينة أزويرات السيد عالين ولد ادوه أن هذه الامتحانات تجري في ظروف مرضية، مشيرا إلى أن السلطات المعنية وبالتعاون مع رابطة آباء التلاميذ على مستوى الولاية اتخذت جملة من التدابير للحيلولة دون الغش ومنعه من بينها منع إدخال الهواتف المحمولة والحقائب اليدوية وغيرها.

وعلى مستوى ولاية لعصابة يشارك في هذه الامتحانات 2346 مترشحا من بينهم 1113 بنتا موزعين على 8 مراكز.

وقد قام والي الولاية السيد محمد الحسن ولد محمد سعد رفقة حاكم مقاطعة كيفه المساعد و المدير الجهوي للتهذيب الوطني بزيارة تفقد واطلاع لمراكز الامتحان في مدينة كيفه للاطلاع ميدانيا على سير العملية والظروف التي جرت فيها .

واستفسر الوالي من بعض المشاركين عن مدى مطابقة المادة الأولى في الامتحان مع البرنامج المقرر متمنيا لهم النجاح والتوفيق .

وأكد المدير الجهوي للتهذيب الوطني، السيد اباتن ولد عروة، في تصريح لمندوب الوكالة الموريتانية للأنباء، أن الوزارة اتخذت كافة الإجراءات اللازمة لضمان سير عملية الامتحان في ظروف جيدة، مشيدا بدور الطواقم التعليمية المشرفة على عملية الرقابة.

وبالنسبة لولاية تكانت يشارك في هذه الامتحانات 841 مترشحا تشكل نسبة البنات من ضمنهم 49 %، موزعين على 6 مراكز.

وقد قام والي الولاية السيد جلو آمادو صمبا بزيارة لبعض مراكز الامتحانات على مستوى مدينة تجكجة صحبة الحاكم المركزي للمقاطعة والسلطات الأمنية.

وأكد الوالي في نهاية الزيارة لمندوب الوكالة الموريتانية للأنباء أن هذه الزيارة مكنته من الاطلاع على سير الامتحانات ميدانيا، مشيرا إلى أن كل الظروف المطلوبة اتخذت لإجرائها في ظروف جيدة.

وعلى مستوى ولاية أترارزة يشارك في هذه الامتحانات 5405 مترشحا من بينهم 5ر52 في المائة بنات، موزعين على 19 مركزا.

وبهذه المناسبة أدى والى الولاية السيد مولاي ابراهيم ولد مولاي ابراهيم، زيارة تفقد واطلاع لمراكز الامتحانات في روصو حيث استمع إلى شروح قدمها رؤساء لجان الإشراف عن سير الامتحانات التي جرت في ظروف جيدة وشفافة.

وفي تصريح للوكالة الموريتانية للإنباء أكد السيد محمد ولد باب المدير الجهوي للتهذيب الوطني، أن عدد المترشحين لهذه الشهادة يبلغ 5405 مترشحا موزعين على 19 مركزا تبلغ نسبة البنات 52.5 في المائة من المترشحين.

وفي ولاية الحوض الشرقي بلغ عدد المترشحين (1334) مشاركا من ضمنهم (700) من البنات أي نسبة 52,47% موزعين على ست (6) مراكز في مختلف أنحاء الولاية.

وقد جهزت لهذه العملية كافة الوسائل اللوجستية والمادية والبشرية لضمان نجاحها على أكمل وجه.

وقد قام والي الولاية السيد صال صيدو الحسن بزيارة اطلاع وتفقد لعدد من مراكز الامتحان بمدينة النعمة حيث أعطى توجيهاته للقائمين على هذه العملية باتخاذ كافة وسائل الحيطة والصرامة والشفافية واحترام الوقت لضمان نزاهة العملية.

رافق الوالي حاكم مقاطعة النعمة وعمدة بلديتها والمدير الجهوي للتهذيب وقادة الوحدات الأمنية في الولاية.

وفي ولاية إنشيري قام والي الولاية السيد محمد ولد السالك، صباح اليوم بزيارة تفقد واطلاع لثانوية أكجوجت حيث اطلع ميدانيا على ظروف سير الامتحانات والإجراءات المتخذة لإجرائها في أحسن الظروف .

و أوضح المدير الجهوي للتهذيب الوطني، السيد محمد محمود ولد أمحمد، أن هذه الامتحانات يشارك فيها 484 مترشحا على مستوى الولاية تشكل نسبة البنات 35 بالمائة، موزعين على مركزين في كل من أكجوجت و بنشاب.

ورافق الوالي خلال هذه الزيارة مدير ديوانه وحاكم مقاطعة أكجوجت والسلطات الأمنية والتربوية في الولاية.

وفي ولاية نواذيبو يشارك في هذه الامتحانات ٢٨٨٠ مترشحا تشكل البنات نسبة ٤٦٪ منهم،

موزعين على أربعة مراكز.

وفي هذا الإطار قام والي الولاية السيد محمد ولد احمد سالم ولد محمد راره، بزيارة تفقد واطلاع لمراكز الامتحانات، في مدينة نواذيبو، حيث أطلع على سير الامتحانات والظروف التي تجري فيها.

وأكدت المديرة الجهوية للتهذيب الوطني بولاية داخلت نواذيبو، السيدة صفية بنت بمب، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أن جميع الإجراءات التي تضمن سير عملية الامتحان على مستوى الولاية تم اتخاذها، مشيرة إلى أن العملية تسير بشكل جيد وفي ظروف طبيعية.

رافق الوالي في هذه الزيارة حاكم المقاطعة السيد احمدنا ولد سيد أب، وعمدة مدينة نواذيبو السيدة رجيبة بنت الدوكي، وقادة التشكيلات الأمنية والعسكرية في الولاية.

وفي ولاية الحوض الغربي يبلغ عدد المشاركين في هذه الامتحانات (2270) مترشحا، من ضمنهم (1360) بنات، موزعين على (7) مراكز في مختلف أنحاء الولاية.

وقد جهزت لهذه العملية كافة الوسائل اللوجستية والمادية والبشرية لضمان نجاحها على كمل وجه.

وقد قام والي الولاية السيد محمد ولد محمد الأمين ولد بلعمش، بزيارة اطلاع وتفقد لمراكز الامتحانات بمدينة لعيون حيث أعطى توجيهاته للقائمين على هذه العملية باتخاذ كافة وسائل الحيطة والصرامة والشفافية واحترام الوقت لضمان نزاهة المسابقة.

رافق الوالي حاكم مقاطعة لعيون والمدير الجهوي للتعليم وقادة الوحدات الأمنية في الولاية.

وفي ولاية لبراكنه يشارك في هذه الامتحانات 1663 مترشحا تشكل نسبة البنات من ضمنهم نسبة 54%، موزعين على 5 مراكز.

وقد قام الوالي المساعد السيد سالمو ولد الطالب عبد الرحمن، بزيارة تفقد لمركز الامتحانات في مدينة ألاك، حيث أطلع عن قرب على الظروف التي تجري فيها الامتحانات، و حث القائمين عليها على الانضباط والالتزام من أجل أن تتم بشكل مرضي.

وأبرز المنسق الجهوي لامتحانات شهادة الباكلوريا على مستوى ولاية لبراكنه، السيد اسلمو ولد احمد سالم، في تصريح لمندوب الوكالة الموريتانية للأنباء، أن الامتحانات تجرى في ظروف جيدة، مؤكدا أن كافة الإجراءات تم اتخاذها من طرف الوزارة والأجهزة الأمنية في الولاية.

رافق الوالي المساعد في هذه الزيارة حاكم المقاطعة والسلطات الإدارية والأمنية وممثلين عن رابطة آباء التلاميذ.

وفي ولاية كوركل بلغ عدد المشاركين في هذه الامتحانات 2298 مترشحا، من ضمنهم نسبة 44% من البنات .

و قد أدى والي الولاية السيد يحيى ولد الشيخ محمد فال، زيارة تفقد لبعض مراكز الامتحانات في مدينة كيهيدي، حيث أطلع عن قرب على الظروف التي تسير فيها الامتحانات.

رافق الوالي خلال هذه الزيارة حاكم مقاطعة كيهيدي والمدير الجهوي للتهذيب الوطني و السلطات الأمنية بالولاية .

أما على مستوى ولاية غيدي ماغه فقد بلغ عدد المشاركين في هذه الامتحانات 667 مترشحا من بينهم نسبة 34,93% من البنات، موزعين على ثلاثة مراكز إثنان منهم في مدينة سيلبابي والآخر في مدينة ولد ينجه.

و قد أدى الوالي المساعد السيد محمد ولد المختار ولد باباه، زيارة تفقد لأحد مراكز الامتحانات في مدينة سيلبابي حيث أطلع عن قرب على الظروف التي تجري فيها الامتحانات.

و أكد السيد الداه ولد ديدي، المدير الجهوي للتهذيب الوطني، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أن الامتحانات تجري في ظروف جيدة، مشيرا إلى أن كل التدابير و الإجراءات الضرورية قد تم اتخاذها لكي تسير هذه الامتحانات في ظروف مناسبة.

رافق الوالي المساعد خلال هذه الزيارة حاكم مقاطعة سيلبابي و السلطات الأمنية بالولاية .


آخر تحديث : 18/06/2018 21:44:26

الشعب

آخر عدد : 11553

العملات

21/09/2018 10:13
الشراءالبيع
الدولار35.5435.90
اليورو41.6542.06

مجلة القمة الافريقية

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي