نواذيبو,  08/06/2018
خلدت الجمعية الموريتانية للتنوع البيولوجي والنظم البيئية البحرية والساحلية، صباح اليوم الجمعة بالأكاديمية البحرية في نواذيبو، اليوم العالمي للمحيطات الذي يصادف الثامن من يونيو من كل سنة، تحت شعار" التنوع البيولوجي لأعماق البحار "فرص واعدة، في ظل مخاطر جديدة (البترول والبلاستيك)".

وتضمنت فعاليات هذا اليوم تقديم عروض متنوعة تناولت مخاطر استخدام البلاستيك والبترول والصيد غير المعقلن على التنوع البيولوجي والنظم البيئية البحرية.

وأكد رئيس الجمعية الدكتور سيد المختار الطالب هامه، في كلمة بالمناسبة، أن الجمعية الموريتانية للتنوع البيولوجي والنظم البيئية البحرية والساحلية، تأتي انسجاما مع السياسة الوطنية الرامية إلى إشراك المجتمع المدني في حفظ الثروات الطبيعية.

وأشار إلى أن هذه التظاهرة التي تأتي تخليدا لليوم العالمي للمحيطات، تشكل فرصة لإبراز الدور الذي تضطلع به الجمعية وأهدافها المرتبطة بالمحافظة على التنوع وحفظ الثروات.

وجرت هذه التظاهرة بحضور مستشار والي داخلت نواذيبو المكلف بالشؤون السياسية والاجتماعية السيد محمد المصطفي ولد المختار، إضافة إلى بعض الفاعلين في مجال الصيد.
آخر تحديث : 10/06/2018 13:44:25

الشعب

آخر عدد : 11701

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية