نواكشوط,  06/06/2018  -  قامت جمعية "القيم" غير الحكومية، الليلة البارحة، بمقاطعة تفرغ زينة، بتوزيع كميات من أشجار "المورينغا" ذات الفوائد الصحية والغذائية المتعددة المعروفة قديما ب"صيدلية الصحراء"، على المواطنين في هذه المقاطعة.

وترمي هذه المبادرة - التي تندرج في إطار الاحتفال باليوم العالمي للبيئة – إلى المحافظة على البيئة ونشر ثقافة التشجير.

ويتضمن برنامج هذه الجمعية في إطار تخليدها لهذا اليوم، تنظيم دورات تكوينية لفائدة الشباب في مجالات الزراعة في الماء، وتدوير البلاستيك.

وأبرزت السيدة لاله بنت حمادة، رئيسة جمعية القيم، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أهمية الاقبال على زراعة هذا النوع من الاشجار ذات الاستخدامات المتعددة صحيا وغذائيا، مطالبة المصالح المختصة في القطاعات العمومية المعنية بتبني الزراعة في الماء في المناطق الحضرية لتوفير بيئة صحية في مدننا و بإنشاء هيئة لتعزيز السلوك الحضري للمواطن.

آخر تحديث : 06/06/2018 10:19:22

الشعب

آخر عدد : 11487

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1