نواكشوط,  04/06/2018
تناولت المحاضرة التي ألقيت أمس الاحد بالمسجد الجامع في نواكشوط، الضرورة الفقهية ومجالاتها.

وتطرق الأستاذ محمدن ولد حمين، في هذه المحاضرة، بشيء من التفصيل لتعريف الضرورة الفقهية لغويا واصطلاحا، موضحا أن الشريعة الاسلامية جاءت لحفظ الضروريات الخمس الدين والنفس والعقل والنسب والمال.

وأكد على ضرورة المحافظة على هذه الضروريات الخمس حتي تستقيم مصالح الدنيا والآخرة على نهج صحيح دون اختلال، مشيرا إلى أنها يطلق عليها في بعض الاحيان الكليات الخمس لكونها جامعة للاحكام والتكاليف الشرعية.

وذكر المحاضر بأن مجالات الضرورة تشمل العبادات والمعاملات والظروف الطارئة، مشيرا في هذا الإطار إلى القاعدة المعروفة "الضرورات تبيح المحذورات".
آخر تحديث : 04/06/2018 13:05:35

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11804

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية