نواكشوط,  31/05/2018
اختضنت مدرسة الامتياز الابتدائية بمقاطعة تفرغ زينه صباح اليوم الخميس أعمال تظاهرة تربوية بمناسبة اختتام السنة الدراسية تحت شعار"التعاون بين الآباء والمدرسة ضمان لاعداد جيل متميز.

وتضمنت فعاليات هذه التظاهرة التي جرت تحت اشراف مستشارة وزير التهذيب الوطني المكلفة بالمتابعة والتقييم السيدة با فاتيمتا، اسكتشات مسرحية وتمثيليات وقراءات شعرية تحث على الاهتمام بالعلم وجعله أولوية في حياة الإنسان وعدم الانشغال بالممارسات الضارة والتعلق بالوطن اضافة إلى دور الآباء في إعداد الاجيال الصاعدة. .

وأكد المتحدث باسم المدرسة السيد محمد محمود ولد ديدي ان هذا النشاط يدخل في اطار الجهود التي تبذلها المدرسة في تربية الأبناء التربية السليمة والتنشئة الصحيحة.

وقال إن المدرسة أسست ضمن البرنامج الذي تنفذه الدولة من أجل الرفع من الأداء التربوي للمدارس وللتحسين من مستويات التلاميذ، مضيفا ان تجربتها كانت ناجحة بتميزها في كافة الامتحانات الوطنية والمسابقات العامة على مستوى الدولة.

ومن جانبه ثمن المتحدث باسم الآباء السيد الامام ولد القوهي تنظيم هذه التظاهرة باعتبارها تساهم في تحفيز التلاميذ على بذل أكبر مجهود في سبيل التحصيل التربوي،مضيفا ان الشعوب تقاس بما سطرته على جدار الزمن من نقوش وآثارحضارية وثقافية وماخلفته في في صفحات التاريخ من مآثرتربوية وعلمية.

وذكر المتحدث باسم الآباء بالاهتمام الذي يوليه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لتطوير التعليم وعصرنته وجعله يستجيب للمتطلبات التنموية في البلد وقادرا على مواكبة مستجدات العصر ومتطلبات العولمة.

وجرت التظاهرة بحضور العديد من المسؤولين التربويين في انواكشوط وشخصيات علمية.
آخر تحديث : 31/05/2018 16:02:39

الشعب

آخر عدد : 11659

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية