نواكشوط,  31/03/2018  -  نظم الحزب الموريتاني للإصلاح والمساواة (حمام) مؤتمره العادي الثاني اليوم السبت في نواكشوط والذى يدوم يوما واحدا.

وأكد الحزب في بيان وزعه بالمناسبة أن مفهومه للنضال السياسي يهدف إلى خلق النمو الاقتصادي عبر مشاريع التنمية الاقتصادية والاجتماعية لصالح المواطنين.

وأضاف أن الحزب سيراجع برامجه وانظمته الداخلية بهدف وضع أنظمة جديدة تتلاءم مع سياسة البلد وخياراته الكبرى .

وأكد البيان أن الحزب يتبنى سياسة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز وبرنامجه الانتخابي، مشيرا إلى أن من اهداف الحزب الدفاع عن كرامة الانسان بكل شرائحه، وان الحزب تبنى هذا التصور بعد مشاركته في الحوار الشامل إلى جانب نظرائه من الاحزاب المحاورة.

وأوضح البيان أن كافة الاحزاب موالاة ومعارضة ومجتمعا مدنيا مطالبة بالدفع بالبلد إلى الرقي والازدهار والاستجابة لطموحات الشعب الذى هو مصدر السلطة .

حضر حفل الافتتاح ممثلون عن بعض الاحزاب وشخصيات وطنية وعدد من مناضلى الحزب.
آخر تحديث : 31/03/2018 21:30:04

الشعب

آخر عدد : 11449

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
رئيس الجمهورية يتوجه إلى ابروكسل