نواكشوط,  19/03/2018
نظم قسم الحضارة في جامعة نواكشوط العصرية الليلة البارحة بقاعة المتحف الوطني حفلا لتأبين أحد اساتذة القسم المغفور له بإذن الله الحسن ولد سالم ولد الدوا .

وقدمت خلال الحفل شهادات في تزكية اخلاق الفقيد وسلوكه وسيرة حياته العملية وتحصيله العلمي ، وكذا العلاقة المتميزة التي ربطته بكل من عاشره، وحبه للخير للآخر منذ نعومة اظافره إلى أن رحل عن هذه الدنيا .

واكدت الاستاذة في قسم التاريخ والحضارة بجامعة نواكشوط العصرية السيدة تربه بنت عمار في كلمة بالمناسبة ان المرحوم كان مثالا يحتذى في حسن السلوك والاخلاق والمحافظة على العلاقات الطيبة مع الجميع ، مما ترك جرحا غائرا في نفوس زملائه في الجامعة وطلابه وكل من عرفه عن قرب.

من جانبه اثنى رئيس قسم التاريخ و الحضارة بجامعة نواكشوط العصرية السيد بتار ولد العربي، على اخلاق الراحل ومواظبته على أداء عمله والتزامه بالقيم الحميدة في جميع مناحي حياته.

وقدم المتحدث باسم أسرة الفقيد نبذة عن حياته التي تميزت بالبحث عن التحصيل العلمي وجمع المراجع ، حيث ترك مكتبة تحتوى على الكثير من امهات الكتب النفيسة التي عاد بها من رحلته خارج البلد طلبا للعلم.

وجرى حفل التأبين بحضور الكثير من الاساتذة والباحثين والمثقفين وأفراد من أسرة الراحل.
آخر تحديث : 19/03/2018 10:35:50

الشعب

آخر عدد : 11656

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية