نواكشوط ,  08/03/2018  -  احتضن المقر المركزي لحزب التجمع من اجل موريتانيا " تمام "مساء اليوم الخميس تظاهرة ثقافية تخليدا لذكرى الثامن من مارس تحت عنوان "صيانة المكتسبات السياسية للمرأة ودعم مشاركتها في صنع القرار رهان التقدم نحو مستقبل أفضل".

وشكلت التظاهرة مناسبة لمسؤولة النساء بالحزب السيدة مريم مختار لي للتأكيد باسم رئيس الحزب السيد يوسف ولد حرمة ولد بابانا على المكانة الهامة التي تلعبها المرأة داخل المجتمع انطلاقا من مسؤوليتها الجسيمة في حماية الاسرة من كافة المخاطر بدءا بتربية النشئ مرورا بمسؤولية البيت وانتهاء بتوليها للمسؤوليات السامية ومشاركتها في تسيير الشأن العام.

واضافت ان مناضلي الحزب يشاركون المرأة عيدها الدولي وقلوبهم تعتصر دما لما تتعرض له النساء في فلسطين وبورما وفي مناطق مختلفة من العالم من اهانة ودوس على الكرامة داعية في هذا الاطار الى منح المرأة ما تستحق من عناية وتكريم .

وجرت التظاهرة بحضورالأمين العام للحزب السيد أحمد ولد بدو’،وعدد من ناشطات الحزب.
آخر تحديث : 08/03/2018 20:34:54

الشعب

آخر عدد : 11490

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1