نواكشوط ,  05/03/2018  -  احتضن فندق الأجنحة الملكية في نواكشوط مساءاليوم الاثنين مؤتمؤا صحفيا نظمته "المبادرة الوطنية لوحدة الصف وترسيخ منهج الاعتدال والوسطية .

وياتي تنظيم هذا المؤتمر اثر الزيارة التي قام بها لموريتانيا في الفترة مابين 24 فبراير و3 مارس الشيخ سيد احمد التجاني ابن الشيخ ابراهيم انياس رئيس الاتحاد الاسلامي الافريقي .

واشاد رئيس التجمع الثقافي الاسلامي بموريتانيا وغرب افريقيا الشيخ محمد الحافظ النحوي الناطق الرسمي باسم المبادرة بالعناية المادية والمعنوية التي أعطاها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لزيارة الخليفة والوفد المرافق له ، مذكرا بالدور الاشعاعي والمعرفي والروحي لبلادنا في القارة الافريقية .

وأضاف ان هذه الزيارة مكنت هيئات المجتمع المدني من التواصل وبحث انجع الطرق للوصول الى كلمة سواء تجعل المؤمن للمؤمن كالبيان المرصوص يشد بعضه بعضا ، معتمدا في ذلك على تطبيق الاعتدال والوسطية التي هي منهج المذهب المالكي ،ويحث عليها الدين الاسلامي الحنيف انظلاقا من مبدء لا افراط ولا تفريط..

ورد على اسئلة الصحافة التي تمحورت حول النتائج التي تحققت اثر الزيارة ودورها في تعزيز اواصر اللحمة بين الشعبين الشقيقين الموريتاني والسينغالي.

وجرى المؤتمر الصحفي بحضور عدد من العلماء والائمة ومريدي الطريقة التجانية في موريتانيا.

آخر تحديث : 05/03/2018 22:10:28

الشعب

آخر عدد : 11490

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1