نواكشوط,  28/02/2018
تأسست الدولة التركية العلمانية الحديثة على يد الزعيم التركي مصطفى كمال أتاتورك في عام 1920 على انقاض الدولة العثمانية.

وبحسب بيان صادر عن هيئة الإحصاء التركية، فإنّ عدد سكان تركيا بلغ نهاية العام الماضي، 80 مليونا و810 آلاف و525 نسمة.

وذكر بيان الهيئة أنّ نسبة السكان الذين يعيشون في المدن والضواحي بلغت 92.5 بالمائة.

تصل المساحة الإجماليّة للأراضي التركيّة إلى 783,562 كم²، ويحدّ تركيا من الجهة الشماليّة البحر الأسود وجورجيا وبلغاريا ومن جهة الغرب البحر الأبيض المُتوسّط واليونان، ومن الجهة الجنوبيّة العراق وسوريا، ومن الشرق أرمينيا وإيران وأذربيجان.

وقد أتاح لتركيا موقعها الاستراتيجي عند التقاء القارتين الآسيوية والأوروبية ،نفوذا كبيرا في المنطقة، كما منحها السيطرة على مدخل البحر الأسود.

وقد ولد مصطفى كمال أتاتورك في 19 مايو 1881 في مدينة سلانيك اليونانية التي كانت تابعة للدولة العثمانية وقتئذ وتوفي في 10 نوفمبر 1938.

وقد أطلق عليه اسم أتاتورك (أبو الأتراك) وذلك للبصمة الواضحة التي تركها عسكريا في الحرب العالمية الأولى وما بعدها و سياسيا بعد ذلك و حتى الآن في بناء نظام دولة تركيا الحديثة.

وقاد أتاتورك حرب التحرير ضد الحلفاء بين 1919 و 1923، كما أسس البرلمان التركي عام 1920 وتولى رئاسته عن طريق الاقتراع إلى جانب قيادة القوات المسلحة التركية آنذاك.

وتولى رئاسة الجمهورية التركية 29 أكتوبر 1923 ليكون بذلك أول رئيس للدولة التركية الحديثة، و أعطى حرية التعبير والتصويت للمرأة سنة 1934، وعكف على عصرنة تركيا من خلال إصدار مدونة مدنية وادارية وقضائية جديدة.
آخر تحديث : 28/02/2018 21:40:31

الشعب

آخر عدد : 11593

العملات

19/11/2018 13:48
الشراءالبيع
الدولار36.3736.73
اليورو41.1041.51

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي