بروكسيل,  22/02/2018  -  أدى رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، مساء اليوم الخميس، زيارة لمقر البرلمان الأوروبي في ابروكسيل.

واستقبل رئيس الجمهورية لدى وصوله من قبل رئيس البرلمان الأوروبي السيد أنتونيو تياتي، كما أخذ معه صورة تذكارية أمام علمي الجانبين.

وسجل رئيس الجمهورية كلمة في السجل الذهبي للبرلمان الأوربي مبرزا أهمية ورسوخ وعمق العلاقات بين موريتانيا وأوروبا واستعداد بلادنا للعمل من أجل توطيد هذه العلاقة خدمة للمصالح المشتركة.

وعبر رئيس الجمهورية عن تعلق الجانبين بالمثل الديموقراطية والعمل جنبا إلى جنب من أجل الحفاظ على الأمن والاستقرار في العالم وفي منطقة الساحل ومحاربة الارهاب والتطرف العنيف.

وعقد رئيس الجمهورية بعد ذلك جلسة عمل مع رئيس البرلمان الأوروبي تناولت العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها في المجالات التي تهم الطرفين.

وحضر جلسة العمل وزير الاقتصاد والمالية ومدير ديوان رئيس الجمهورية وسفير موريتانيا ومندوبها الدائم لدى الاتحاد الأوروبي.

آخر تحديث : 22/02/2018 20:18:07

الشعب

آخر عدد : 11487

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1