نواكشوط,  13/02/2018  -  اختتمت مساء اليوم الثلاثاء بقصر المؤتمرات في نواكشوط أشغال اليوم التشاوري بين القطاعين العام والخاص، المنظم من طرف الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين بالتعاون مع السلطات العمومية .

ومكن اللقاء التشاوري بين القطاعين العام والخاص المشاركين من غربلة شاملة لتصميم مشاريع للشراكة بين القطاعين عبر أربع ورشات ميزت أشغال اليوم وناقشت مصادر الثروة البحرية والزراعة والمصادر الرعوية، إضافة إلى الصناعة والمعادن والتجارة والمقاولات والمخابز والحلويات .

كما تم خلال هذه الورشات مناقشة مناح الاعمال فى موريتانيا والمؤسسات المالية والخدمات والنقل والسياحة .

واشادت وزيرة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة السيدة كمبا با، بالانجازات التى حققتها موريتانيا فى ظل قيادة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، خاصة ما يتعلق بمناخ الأعمال وتحقيق موريتانيا لموقع متقدم فى مجال مؤشر الاعمال .

وثمنت ما ميز اليوم التشاوري من عروض ومداخلات غنية ستغنى وتعزز خبرة المشاركين فى القطاعين العام والخاص ،مبرزة فى هذا السياق أهمية ترقية القطاع الخاص للقيام بدوره فى الاقتصاد الوطني وخلق فرص العمل .

أما رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمل الموريتانيين السيد محمد زين العابدين ولد الشيخ احمد ، فبين ان تنظيم هذا اليوم يأتى فى اطارالجهود الرامية لتوطيد المكاسب التى حققتها البلاد تحت القيادة الرشيدة لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز .

وقال " ان افتتاح هذا اليوم من طرف الوزير الاول يبرهن على العناية التى توليها السلطات العمومية للقطاع الخاص واعطائه المكانة اللائقة به من أجل القيام بدوره كاملا".

وشكر فى الأخير كل من ساهم من قريب أو من بعيد فى إنجاح هذا اليوم التشاوري.
آخر تحديث : 13/02/2018 21:10:28

الشعب

آخر عدد : 11407

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية