نواكشوط,  07/02/2018  -  أدى وزير المياه والصرف الصحي السيد يحيى و لد عبد الدايم، اليوم الأربعاء زيارة اطلاع وتفقد لمنشآت المياه وحقول الآبار بمدينة إيديني التي كانت تزود العاصمة نواكشوط بمياه الشرب قبل إنجاز مشروع آفطوط الساحلي .

وخلال هذه الزيارة اطلع الوزير على مختلف مكونات هذه المنشآت ودورها في تزويد مدينة واد الناقه بمياه الشرب إضافة إلى توفير مياه الشرب لبعض أحياء مقاطعات نواكشوط في انتظار تعميم خدمات مشروع آفطوط الساحلي عليها.

وأكد وزير المياه والصرف الصحي في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء على أهمية هذه المنشآت كمصدر مياه احتياطي يجب الحفاظ عليه .

وأضاف أن هذه الزيارة تأتي استجابة لتعليمات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، وأن الهدف منها هو تفقد هذه المنشآت (محطة الضخ وحقل الآبار والأنابيب) من أجل الاطلاع على وضعيتها خاصة وأنها تزود مدينة واد الناقه وإيديني بمياه الشرب.

وأوضح الوزير أن هذه المنشآت تزود أجزاء من نواكشوط لم تصلها مياه آفطوط الساحلي بعدُ، مضيفا أنها ستظل في المستقبل مصدر احتياطيا للعاصمة بعد أن يتم تعميم خدمات آفطوط الساحلي على مختلف أحياء نواكشوط .

وأكد في هذا الإطار أن القطاع سيعمل على صيانتها كاملة والحفاظ عليها مع زيادة إنتاجها اليوْمِي وجعلها جاهزة دائما للاستغلال .

وكان الوزير مرفوقا خلال هذه الزيارة بوالي الولاية السيد مولاي ابراهيم ولد مولاي ابراهيم، إضافة إلى مسؤولين من قطاع المياه والصرف الصحي والسلطات الإدارية والأمنية بالولاية.
آخر تحديث : 07/02/2018 19:55:19

الشعب

آخر عدد : 11407

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية