انواكشوط,  26/01/2018  -  تم اليوم الجمعة بانواكشوط تدشين مباني جديدة بثانوية تدور مونو الفرنسية بانواكشوط بمساهمة من رجال اعمال موريتانيين .

وخلال حفل اقيم بالمناسبة ترأسه كلا من الامينة العامة لوزارة التهذيب الوطني والسفير الفرنسي المعتمد بموريتانيا ومدير وكالة تعليم اللغة الفرنسية في الخارج وحضرته شخصيات عدة من الوسط التعليمي والمجتمع المدني .

ويستهدف برنامج اعادة هيكلة الثانوية الذي تم انجازه زيادة القدرة الاستعابية للمباني الموجودة اصلا والتي كانت قدما مخصصة للمدرسة الابتدائية.

وقد تم انجازالمباني الجديدة على مساحة قدرها 3725 متر مربع وبكلفة مالية بلغت 4.3 مليون اورو .

وفد تم تشييد هذه المؤسسة سنة 1984 ويرتادها أكثر من 1000تلميذ من مرحلة التعليم ما قبل المدرسي الى مستوى الثانوية العامة.

واوضحت الامينة العامة لوزارة التهذيب الوطني السيدة امعيزيزة بنت كربالي أن التعليم يشكل افضل مثال للتعاون البناء بين البلدين ومحورا اساسيا في اهتمامات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وبدوره أكد السفير الفرنسي سعادة السيد جويل مايير أن الثانوية الفرنسية بانواكشوط تشكل واجهة للعلاقات الثنائية الفرنسية الموريتانية .

ومن جانبه ثمن مدير وكالة تعليم اللغة الفرنسية في الخارج السيد اكريستوف بشارعمل السلطات الموريتانية وموا كبتها تطور ثانوية تودور مونو.
آخر تحديث : 26/01/2018 19:45:37

الشعب

آخر عدد : 11407

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية