نواكشوط,  25/01/2018  -  وقعت نقابة الصحفيين الموريتانيين والاتحاد الدولي للصحفيين وهيئات صحفية وحقوقية ونقابية وطنية أخرى، صباح اليوم الخميس في نواكشوط على ميثاق الحريات الإعلامية في العالم العربي وذلك بحضور السيد عيسى ولد اليدالي، مدير الصحافة المكتوبة بوزارة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني.

وتؤكد هذه الوثيقة المعدة من طرف الاتحاد الدولي للصحفيين، على أن حرية التعبير حق أساسي من حقوق الإنسان تصونه المواثيق الدولية والإقليمية بما في ذلك الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.

وشكل حفل التوقيع على هذا الميثاق، مناسبة لنقيب الصحفيين الموريتانيين السيد محمد سالم ولد الداه، أبرز فيها أهمية الإنجازات التي حققتها موريتانيا في مجال الحريات الإعلامية وتحرير الفضاء السمعي البصري.

واستعرض النقيب الجهود التي تقوم بها النقابة لتعزيز تلك الإنجازات من خلال تنظيم عدد من الملتقيات التكوينية لفائدة الطواقم الصحفية.

وبدوره أشاد رئيس الاتحاد الدولي للصحفيين السيد فيلب لورث بتطور الحريات الإعلامية في موريتانيا مما جعلها تتصدر العالم العربي في هذا المجال.

وأبرز في هذا الإطار أهمية ميثاق الحريات الإعلامية في العالم العربي وضرورة التحسيس بتلك الأهمية.

وأشار من جهة أخرى إلى التحديات التي تواجهها الأطر الصحفية التقليدية في زمن تطور وسائل الاتصال الاجتماعي.

وبدوره أبرز مسؤول السياسات والبرامج بالاتحاد الدولي الصحفيين السيد منير زعرور أهمية التوقيع على هذا الميثاق تعزيزا لحرية الإعلام في العالم العربي.

نشير إلى أن ميثاق الحريات الإعلامية في العالم العربي تم التوقيع عليه من طرف عدة حكومات وهيئات إعلامية وحقوقية ونقابية عربية.
آخر تحديث : 25/01/2018 21:32:48

الشعب

آخر عدد : 11407

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية