انواذيبو,  20/01/2018  -  نظمت الرابطة الوطنية لتخليد بطولات المقاومة الليلة البارحة السبت بفندق الجزيرة في انواذيبو ندوة علمية تحت عنوان" صفحات مشرقة من تاريخ المقاومة الوطنية" المجاهدالشيخ المامى ولد البخارى وأبنائه نموذجا.

وأكد الوالى المساعد لولاية داخلت انواذيبو السيد محمد محمود ولد المصطفى في كلمة له باسم وزير الثقافة والصناعة التقليدية على العناية التي يوليها رئيس الجمهورية لابطال المقاومة الوطنية الذين ضحوا بدمائهم دفاعا عن الوطن والهوية ضد المحتل الأجنبى.

وابرز ان هذه العناية تجسدت في التعديلات التى طرأت على العلم الوطنى بإضافة خطين أحمرين يرمزان الى تضحيات ابطال المقاومة وشهداء قوات امننا وقواتنا المسلحة وكذلك تغيير كلمات النشيد الوطني حتى يتضمن شحنة من الحماس والشعور بالفخر والاستعداد للضحية من اجل الوطن.

وبدوره تناول رئيس الرابطة الوطنية لتخليد بطولات المقاومة الوطنية السيد سعدبوه ولد محمد المصطفى جهود الرابطة المتعلقة بالتحسيس حول حقبة المقاومة الوطنية سواءا تعلق الامر بتخليد ايام وقائع المعارك او التعريف بأبطال المقاومة وذالك في إطار برنامج عمل تقوم به الرابطة لتخليد بطولات المقاومة .

ومن جانبه ثمن السيد احمد ولد الصديق باسم احفاد المجاهد الشيخ المامى ولد البخاري التوجه الصادق لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لنفض غبار النسيان ودحر ظلام التشكيك والنكران عن تاريخ ناصع من الجهاد والاستشهاد شهدت بطولاته وانتصاراته كل ارجاء هذه الارض الطيبة.

وشهدت هذه الندوة تقديم محاضرة من طرف الاستاذ الشيخ الطالب أخيار ولد مامين تناول خلالها تاريخ المجاهد الشيخ المامى ولد البخاري وأبنائه ودورهم في ترك بصماتهم في تاريخ المجد والكرامة ضد الاستعمار الأجنبي.

جرى افتتاح هذه الندوة بحضور ممثلين عن السلطات الإدارية والأمنية في الولاية .
آخر تحديث : 20/01/2018 11:01:46

الشعب

آخر عدد : 11407

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية