ابوظبي,  15/01/2018  -  انطلقت اليوم الاثنين في ابوظبي قمة مستقبل الطاقة احدى مكونات اسبوع ابوظبي للاستدامة بمشاركة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز إلى جانب صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية والعديد من القادة و رؤساء كبريات الشركات العاملة في مجال الطاقة المتجددة وقادة الفكر وصناع السياسة والمستثمرين.

وشهدت جلسة اليوم العديد من العروض حول مستقبل الطاقة والبيئة وأبرز النجاحات التي تحققت في سبيل استغلال الطاقة المتجددة والمحافظة على البيئة لمواجهة التحديات التي تتهدد البشرية.

وتحدث خلال هذه الجلسة رئيس مجلس إدارة هيئة مصدر وزير الدولة الاماراتي السيد سلطان بن احمد الجابر مرحبا برئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز وبضيوف دولة الامارات، مبرزا التحول الكبير الذي يمكن للطاقات المتجددة آن تحدثه على اقتصاديات العالم وأمنه وازدهاره وحياة ومستقبل اجياله.

كما تم خلال الجلسة استعراض تجارب ناجحة لشباب العالم في مجال استغلال الطاقة المتجددة والبيئة والتنمية المستديمة.

وتم بذات المناسبة توزيع الجوائز على الفائزين في جائزة الشيخ زايد للمخترعين في مجال الطاقات المتجددة.

ووفقا لما هو متوقع بوصول عدد سكان العالم إلى 9 مليارات نسمة بحلول عام 2050، يسعى اسبوع ابوظبي للاستدامة إلى تعزيز التفكير والتطوير التعاوني لتسريع الحلول الضرورية لدعم النمو الاقتصادي والسكاني السريع. وبمبادرة من حكومة أبوظبي، يأتي أسبوع الاستدامة ليمثل التجمع الأكبر في مجال الاستدامة في منطقة الشرق الأوسط، والمنبر الهام لحفز الحوار والاجراءات العالمية.
آخر تحديث : 15/01/2018 09:40:53

الشعب

آخر عدد : 11407

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية