نواكشوط,  14/01/2018  -  نظمت نقابة الصحفيين الموريتانيين مساء اليوم الأحد بمقرها في نواكشوط أمسية تأبينية للإعلاميين الراحلين العميدين صالح ولد اعبيد الله ومحمد فاضل ولد عبد الدائم رحمهما الله تعالى .

وأشاد نقيب الصحفيين الموريتانيين السيد محمد سالم ولد الداه خلال حفل التأبين بمناقب الفقيدين ومابذلاه من جهود جبارة خلال مسيرتهما المهنية الثرية.

وأبرز النقيب أن الفقيدين عرفا لدى الجميع خاصة فى الحقل الإعلامي بتمسكهما بالقيم النبيلة والأخلاق الحميدة وتعاطيهما الإيجابي مع زملائهم بأريحية وبشر دائمين.

وأجمع المتدخلون خلال الأمسية كذلك على الإشادة بالمزايا المهنية للفقيدين وعطائهما المتميز حيث كانا مثالا يحتذى في التواضع والصدق ودماثة الأخلاق.

من جهتهم عبر متحدثون باسم أسرتي الفقيدين عن شكرهما الجزيل لنقابة الصحفيين الموريتانيين على تنظيم هذا الحفل التأبيني عرفانا بالجميل للإعلاميين الراحلين وإبرازا لماتحليا به من سجايا حميدة ينبغى أن يعض عليها الجميع بالنواجذ .

وحضر حفل التأبين جمع من الصحفيين والكتاب والمثقفين وأقارب الفقيدين .
آخر تحديث : 15/01/2018 10:22:22

الشعب

آخر عدد : 11472

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1