نواكشو,  11/01/2018  -  نظمت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان اليوم الخميس بفندق وصال في نواكشوط طاولة مستديرة لمناقشة القضايا المتعلقة بمواءمة القوانين الوطنية مع الالتزامات الدولية لموريتانيا في مجال حقوق الإنسان.

وتهدف اللجنة من خلال هذا اللقاء المنظم بالتعاون مع التعاون الإسباني، إلى تحديد الآليات الدولية لحقوق الإنسان التي اعتمدتها موريتانيا، وإبراز ضرورة إدماجها في الترسانة القانونية الوطنية، وتحديد التوصيات الأساسية للآليات التعاهدية الخاصة بمواءمة القوانين الموريتانية مع الاتفاقيات الدولية في مجال حقوق الإنسان.

كما يهدف هذا اللقاء إلى تحديد القوانين الوطنية التي تمت مواءمتها مع الاتفاقيات الدولية، وتحديد تلك التي يجب مواءمتها مع هذه الاتفاقيات.

وأبرزت رئيسة اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان السيدة إربيها بنت عبد الودود، في كلمة بالمناسبة أن هذه الندوة تندرج ضمن الإجراءات المتبعة لمواءمة القوانين الوطنية مع الالتزامات الدولية لموريتانيا في مجال حقوق الإنسان.

وأشارت إلى أن توصيات وآراء المشاركين في الطاولة سيتم عرضها خلال يوم للمناصرة سينظم قريبا مع البرلمانيين حول هذا الموضوع.

وبدوره أبرز السيد ديتيه سال، مسؤول البرامج بمكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان في موريتانيا، إلى أهمية هذا اللقاء في تعزيز ونشر المفاهيم والقوانين الحقوقية الدولية.

وجرت وقائع انطلاقة هذه الطاولة المستديرة بحضور الأمين العام للجنة الوطنية لحقوق الإنسان السيد محمد ولد ابراهيم.

آخر تحديث : 11/01/2018 12:50:45

الشعب

آخر عدد : 11509

مجلة القمة الافريقية

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي