نواكشوط,  28/12/2017  -  احتضن مدرج المعهد المهني الجامعي في نواكشوط اليوم الخميس حفلا تم فيه توزيع الشهادات على 20شابا في مجال الترجمة الفورية بالانجليزية بعد ستة اشهر من التكوين والتدريب المجاني في هذا المعهد.

واكد عضو المكتب التنفيذي بالمجلس الاعلى للشباب المدير العام لمؤسسة " المترجمون الموريتانيون المحترفون" الاستاذ لمرابط عيسى باب في كلمة بالمناسبة أن المؤسسة بالتعاون مع جامعة نواكشوط العصرية ممثلة في المعهد الجامعي المهني تمكنت حتى الان من تكوين اربع دفعات من الشباب وتعزيز قدراتهم وتسليحهم بالمعارف والمعلومات اللازمة التي ستمكنهم من الانفتاح على العالم الخارجي.

واضاف أن برنامج التكوين في مجال الترجمة الذي بدأ منذ 2014 استفاد منه 513 شابا وشابة، مبرزا أن تكوين الكادر البشري وتأطيره يحظى بعناية خاصة من طرف فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، حيث تم إنشاء العديد من المعاهد المتخصصة في مجال التكوين وتوفير الوسائل المادية والبشرية والفنية لتسييرها بغية الدفع بعجلة التنمية في البلد.

واوضخ أن الاهتمام باللغات في مجال التكوين يعتبر لبنة اساسية في برنامج الحكومة الموريتانية لخلق قيمة مضافة تنعكس بالايجاب على توظيف الطاقات الشابة كمحرك للاقتصاد وطنيا ودوليا، مشيدا بجو الامن والاستقرارالذي تنعم به البلاد.

وبدوره ثمن مدير المعهد المهني الجامعي السيد الشيخ أحمد ولد الطالب اعل بالشراكة القائمة بين المعهد ومؤسسة " المترجمون الموريتانيون المحترفون "، معربا عن استعداد المعهد لمواصلة الدرب لتحقيق اكبر عدد من المستفيدين من هذا التكوين الذي حقق نتائج ايجابة.

اما عمدة لكصر الدكتور محمد السالك عمار فقد اشاد بدور المؤسسة والمعهد المقام به في تسليج الشباب بمعارف في اللغة الانجليزية باعتبارها لغة عالمية.

وجرى حفل تخرج هذه الدفعة بحضور رئيس جامعة نواكشوط العصرية الدكتور أحمد ولد حوبه، ورئيس المجلس الاعلى للشباب المهندس محمد يحيى ولد الطالب ابراهيم واعضاء المكتب التنفيذي بالمجلس الاعلى للشباب.

آخر تحديث : 28/12/2017 17:00:10

الشعب

آخر عدد : 11490

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1