انواكشوط,  06/12/2017  -  أشرف الأمين العام لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة السيد احمد ولد محمد محمود ولد الديه صباح اليوم الاربعاء في فندق انواكشوط على تسليم شهادات التخرج للدفعة الاولى من المكونين في مجال الاسعاف والانقاذ في الوسط المهني .

وفي كلمة له بالمناسبة أوضح الامين العام أن هذه الدفعة المكونة من 12 مكونا، تأتي ثمرة معتبرة ومقدرة للتعاون بين المكتب الوطني لطب الشغل والمكتب الدولي للشغل وبرنامج جنوب جنوب والمعهد الوطني الجزائري للعمل.

وأشاد بوعي المكتب الوطني لطب الشغل بالمهام الموكلة إليه وسعيه للحد من الاخطار المهنية والاضرار الناجمة عنها تنفيذا للتوجيهات السامية لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الداعية إلى صون كرامة العامل والحفاظ عليه وذالك بخلق ظروف العمل الآمنة باعتبار الصحة والسلامة المهنية من أولويات التنمية في البلاد.

ومن ناحيته ثمن مسؤول الصحة والسلامة في المكتب الدولي للشغل الدكتور حليم الحمزاوي الدور المادي والمعنوي الذي تلعبه الادارة الموريتانية والجزائرية للرفع من التكوين وذالك من خلال استجابة الادارات المعنية.

وأضاف أن برنامج جنوب جنوب مكن من تبادل الخبرات في مجال الحماية الاجتماعية والسلامة المهنية معربا عن استعداد المكتب الدولي لدعم كل الجهود ووضع خبراته المهنية للمضي قدما في بناء مؤسسات السلامة المهنية حفاظا على رأس المال البشري لتحقيق تنمية شاملة ومستدامة.

وحضر حفل التكريم كل من الامين العام لوزارة الصحة والامين العام لوزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة ومدير المكتب الوطني لطب الشغل.

آخر تحديث : 06/12/2017 17:37:37

الشعب

آخر عدد : 11355

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية