نواكشوط,  05/12/2017  -  افتتحت صباح اليوم الثلاثاء في مركز الترقية النسوية التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة في نواكشوط أشغال ورشة تحسيسية لدعم ولوج الأشخاص المعوقين إلى حقوقهم .

وفي كلمة لها بالمناسبة أوضحت السيدة أم كفة منت آمنش مكلفة بمهمة في وزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة أن هذه الورشة التي تنظمها الرابطة الوطنية للأشخاص المكفوفين في موريتانيا هي من أجل المناصرة حول استراتيجية المصادقة على معاهدة مراكش التي صادقت عليها بلادنا.

وأضافت أن الورشة تدخل ضمن الفعاليات المخلدة للسادس من ديسمبر ، العيد الدولي للأشخاص ذوي الإعاقة والذي يعتبر فرصة سانحة لتذكير الرأي العام الوطني والدولي بأهم الإنجازات التي تحققت في هذا المجال والتي من بينها إنشاء إدارة مركزية للأشخاص المعاقين والمصادقة على الاتفاقية الدولية للأشخاص المعاقين وإنشاء مجلس وطني متعدد القطاعات لترقية الأشخاص المعاقين فضلا عن الدعم السنوي المعتبر لجمعيات الأشخاص ذوي الإعاقة واكتتاب 100 عنصر من حملة الشهادات ذوي الإعاقة ما بين 2014- 2016 وإنشاء مركز التكوين والترقية الاجتماعية للأطفال ذوي الإعاقة 2014 .

وبدوره أشار رئيس الجمعية الموريتانية للأشخاص المكفوفين السيد محمد سالم ولد ابوه إلى أن الورشة تهدف إلى الرفع من مستوى جمعيات الأشخاص المكفوفين وتقوية قدراتهم في مجال استراتيجية المناصرة من أجل المصادقة على معاهدة ذوي الاعاقة وكذا السبل الكفيلة بتطبيق الاتفاقية الدولية المتعلقة بحقوق الاشخاص ذوي الاعاقة.

ودعا إلى ضرورة استحداث آلية تمكن الأشخاص المكفوفين من الولوج إلى الكتب والمصنفات بالطرق المعروفة حديثا .

وتميزت فعاليات افتتاح الورشة بتكريم بعض الشخصيات التي أسهمت فى تحسين ظروف الاندماج الاجتماعي والدمج الاجتماعي المهني للأشخاص ذوي الاعاقة .
آخر تحديث : 05/12/2017 19:40:37

الشعب

آخر عدد : 11355

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية