نواكشوط ,  21/11/2017  -  بدأت اليوم الثلاثاء بغرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية في نواكشوط اعمال الملتقى الاول حول جاهزية مركز دعم التكنولوجيا والابتكار في موريتانيا ، منظم من طرف وزارة التجارة والصناعة والسياحة بالتعاون مع الهيئة العالمية للدفاع عن الملكية الفكرية.

وأوضح السيد أباي ولد السالك ، مكلف بمهمة بوزارة التجارة والصناعة والسياحة في كلمة له بالمناسبة أن أهمية هذا اللقاء التفكيري تدخل في اطار دعم الابتكار وتحفيز المبدعين على الدفاع عن براعة الاختراع وخلق الاليات الضرورية لذلك.

وأضاف أن هذا المجهود يأتي استجابة للتوجيهات السامية لفخامة رئيس الجهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والذي يقود عملية التنمية والتطور العلمي والتكنولوجي للبلاد.

وقال إن الوزارة تسعى من خلال تنظيم هذا الملتقى الى المساهمة في تطوير وتحديث نظرة المجتمع وخاصة الفاعلين منه من باحثين وطلاب ومستثمرين وتجار ومؤطرين الى هذا المشغل الحيوي في عالم يتطور بوتيرة مذهلة الامر الذي جعل موريتانيا توليه اهمية قصوى وتجعله في اولوياتها.

وبدوره أبرز ممثل المنظمة العالمية للملكية الفكرية السيد ألانكي بوتوي إيتوكو اهمية إنشاء مركز لدعم التكنولوجيا والابتكار في موريتانيا .

وأضاف ان المنظمة تدعم هذا المركز باعتباره ذا اهمية كبيرة أملا في ان تستفيد كافة الدول الاعضاء في المنظمة من مختلف مزاياه العلمية والتكنولوجية ذات الصلة بالتنمية الحديثة.

ويدوم هذا الملتقى ثلاثة ايام بمشاركة عدد من مسؤولي إدارة التنمية الصناعية بوزارة التجارة والصناعة والسياحة.
آخر تحديث : 21/11/2017 16:00:16

الشعب

آخر عدد : 11355

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية