نواكشوط ,  14/11/2017  -  انطلقت اليوم الثلاثاء في نواكشوط أعمال ورشة تشاورية لتحديد المؤشرات الصحية من أجل إقامة نظام مندمج للأعلام الصحي في موريتانيا , منظمة من طرف إدارة التعاون والبرمجة والاعلام الصحي بوزارة الصحة بالتعاون مع بعض الشركاء في التنمية.

ويهدف هذا اللقاء الى استعراض متطلبات متابعة السياسات الوطنية لتطوير الصحة واستخلاص المؤشرات الصحية في هذا المجال.

وأوضح مدير التعاون والبرمجة والاعلام الصحي بالوزارة السيد إسلمو ولد محجوب بالمناسبة ان تنظيم الورشة يدخل في اطار تفعيل المتابعة والتقييم كآلية ضرورية لضمان فعالية التدخلات الصحية تمشيا مع توجيهات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والتي تم تنفيذها من طرف حكومة الوزير الاول يحيى ولد حدمين الرامية الى توفير الصحة للجميع والاستجابة لاحتياجات السكان في مختلف التراب الوطني.

وسيناقش ممثلو بعض الادارات المركزية والبرامج الصحية والمستشفيات والادارات الجهوية وممثلو بعض الشركاء في التنمية خلال خمسة أيام مواضيع حول صحة الام والطفل والعلاجات الاولية والاستشفائية و التلقيح وآلياته وأدوات مكافحة المرض والامراض المنتقلة كالسعال الديكي والملاريا والسيدا ومراقبة الادوية

آخر تحديث : 14/11/2017 16:17:09

الشعب

آخر عدد : 11487

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1