انواذيبو ,  01/11/2017  -  استعرض رئيس سلطة منطقة انواذيبو الحرة السيد محمد ولد الداف مساء أمس الثلاثاء خلال لقاء صحفي في مدينة انواذيبو نتائج اجتماع المجلس الأعلى للتوجيه الإستراتيجي للمنطقة الحرة الذي انعقد في ٢٣ من شهر أكتوبر تحت رئاسة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز .

وأوضح ان اجتماع المجلس الأعلى للتوجيه الإستراتيجي للمنطقة الحرة شكل فرصة للتذكير بالأهداف والدوافع التي جعلت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز يطلق هذا المشروع خلال سنة ٢٠١٣

كما كان فرصة تم خلالها الوقوف على العمل الذي قيم به خلال السنوات الأربعة الماضية من عمر هذا المشروع وكذالك معرفة العراقيل والآفاق المستقبلية له.

وأشار إلى أن تقييم هذا المشروع يأتي بعد أربع سنوات من انطلاقه وهي فترة كافية لتقييم موضوعي لأن تقييما قبل ذالك يمكن أن يعطي مؤشرات غير دقيقة.

وبين رئيس سلطة منطقة انواذيبو الحرة أن هذا الاجتماع ثمن المنظومة الاقتصادية والحوكمة الخاصة بانواذيبو حيث أظهرت الجدوائية الاقتصادية والمردودية المالية لجميع المشاريع الهيكلية للمنطقة الحرة وهي المشاريع التي تمت دراستها من طرف الممولين واثبتت جدوائيتها , مبرزا أن التحول المشهود في المنطقة الحرة جاء نتيجة لتكريس المنظومة القانونية الموجودة وتفعيلهاواعتمادها كنظام للحوكمة في انواذيبو وتنظيم الحياة الاقتصادية مما كانت له نتائج ملموسة على حياة المواطن وتنمية المدينة.

واستعرض رئيس سلطة منطقة انواذيبو الحرة الحصيلة الاقتصادية التي تطرق لها الاجتماع وكانت محل تثمين من طرف المجلس والتى عرفت تطورا كبيرا بفعل النظام التحفيزي للمنطقة الحرة حيث أظهرت هذه الحصيلة أن حجم الاستثمارات تجاوز ١٠٠ مليار من الأوقية خلال السنوات الأربع الماضية إضافة الى ٢٥٠ مليون دولار تتعلق بمشاريع في طور التاهيل.

وأبرز أن الاجتماع تطرق أيضا لأثر نظام المنطقة الحرة علي العائدات الجبائية والجمركية للدولة حيث بينت جميع الإحصائيات المقدمة في هذا الإطار التطور الحاصل في هذه الإيرادات بالرغم من رفع الحواجز الجمركية ضمن نظام المنطقة الحرة وذالك عائد إلى زيادة الضريبة على القيمة المُضافة بفعل التزايد الملاحظ في نشاط الشركات المعتمدة في المنطقة الحرة .

كما تناول هذا الاجتماع موضوع الشراكة والتعاون الدولي مع الشركاء في التنمية حيث عبر المجلس عن ارتياحه للنتائج التي تم التوصل إليها في هذا الإطار .

وأعلن رئيس سلطة منطقة انواذيبو الحرة خلال هذا اللقاء الصحفي عن إغلاق جميع المصانع المتخصصة حصرا في دقيق السمك بشكل مؤقت نظرا للآثار البيئية السلبية والروائح الناجمة عن نشاط بعض هذه المصانع , مبرزا أن المنطقة الحرة شكلت بالتعاون مع وزارة الصيد لجنة للتحقيق في نشاط هذه المصانع والسماح فقط لتلك التي تتوفر فيها المعايير والمواصفات المحددة في دفتر الإلتزامات بمزاولة نشاطها .

جرى اللقاء بحضور الأمين العام للمنطقة الحرة السيد الجيلاني ولد الشيخ.
آخر تحديث : 01/11/2017 15:02:51

الشعب

آخر عدد : 11341

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية