نواكشوط,  29/10/2017  -  انطلقت الليلة البارحة في الفضاء الثقافي بمباني المعهد الموريتاني للبحث والتكوين في مجال التراث الثقافي بنواكشوط، فعاليات النسخة الأولى من مهرجان آردين.

ويهدف هذا المهرجان المنظم من طرف جمعية النساء الفنانات إلى التعريف بهذه الآلة الموسيقية العريقة.

وشمل برنامج التظاهرة تقديم تعريف لهذه الآلة الموسيقية ومجالات استخدامها، إضافة إلى إلقاءات شعرية فصيحة وشعبية.

وأكد الأمين العام لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية الدكتور أحمد ولد اباه ولد سيد أحمد في كلمة بالمناسبة أن الفن أداة رافعة لنهضة الأمم والشعوب ووسيلة فعالة للتلاقي والتقارب بين مختلف الثقافات ونشر المحبة والسلم والتسامح .

وأضاف ان قطاع الثقافة وبتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لن يدخر جهدا في تقديم الدعم المادي والمعنوي للفن باعتباره تراثا يحافظ على الهوية والأصالة ويساهم في تنمية الوطن.

وأوضح أن تنظيم هذا المهرجان سيكون إضافة نوعية لنفض الغبار عن جزء هام من تراثنا، مشيرا إلى الدور الذي يلعبه الفن في الرفع من مستوى هذا التراث.

وبدورها أشادت رئيسة المهرجان السيدة عيشة بنت شغالي بالحضور المتميز الذي حظيت به هذه الأمسية الفنية، مبرزة أن آلة آردين العريقة تجسد أصالة هذا الشعب وتمسكه بتقاليده ومعالم تراثه.

ودعت إلى المحافظة على هذه الآلة الموسيقية لمالها من دور تاريخي في تعزيز تكاتف جهود ساكنة هذه الأرض ، مؤكدة أن هذه التجربة تتيح فرصة للتعريف بهذه الآلة وجمع معلومات وافية عنها.

وجرت التظاهرة بحضور الأمين العام لوزارة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني السيد المختار ولد داهي وحاكم مقاطعة لكصر وعمدة بلديتها و عدد من أعضاء السلك الدبلوماسي المعتمد لدى بلادنا.

آخر تحديث : 29/10/2017 13:04:00

الشعب

آخر عدد : 11341

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية