نواكشوط,  12/10/2017  -  انطلقت الليلة البارحة بالمركز الدولي للمؤتمرات في نواكشوط تظاهرة تجارية منظمة من طرف لجنة التنمية الاقتصادية والبنى التحتية في المجلس الأعلى للشباب بالتعاون مع القطاعين العام والخاص لدعم الانتاج والاستهلاك المحليين وذلك تحت شعار: "صنع في موريتانيا".

وتسعى هذه المبادرة إلى التعريف بالمنتجات الوطنية وبلورة فكرة دعم الانتاج والاستهلاك المحليين من خلال كبح جماح منافسة المنتجات الدولية التي تغزو الأسواق الوطنية.

وأوضحت وزيرة التجارة والصناعة والسياحة السيدة الناها بنت حمدي ولد مكناس في كلمة بالمناسبة أن شعار هذه المبادرة الأولى من نوعها "صنع في موريتانيا " ليس فقط علامة تجارية أوحماية للملكية الصناعية بل هو دعوة للخلق والابداع والتميز المتجدد وخطوة واثقة على طريق تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال التصنيع.

وأكد ريئس المجلس الاعلى للشباب بالنيابة وعضو المكتب التنفيذي السيد لمرابط ولد عيسى باب في كلمة اطلق من خلالها فعاليات المبادرة أنها ستمكن من تغيير عقليات الشباب ونظرته الخاطئة للانتاج المحلي عن طريق تفضيل البضائع المستوردة، مشيدا بالحضور المتميز لرجال الاعمال الشباب في هذه التظاهرة التي تؤسس الحاضر لمستقبل زاهر، منطلقا في ذلك من التوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيزالذي أكد في أكثر من مناسبة على أهمية دور الشباب في بناء الوطن".

ودعا إلى دمج الشباب ودعمه حتى يجد ذاته ويساهم بمهارة في عملية البناء الوطني .

من جهتها ثمنت عضو المكتب التنفيذي للمجلس الاعلى للشباب رئيسة لجنة التنمية الاقتصادية والبنى التحتية السيدة هاوا جلو دعم القطاعين العام والخاص لهذه المبادرة الاولى من نوعها.

من جانبه شكر رئيس الاتحادية الموريتانية للصناعة والمناجم السيد أحمد ولد حمزة المجلس الاعلى للشباب على تنظيم هذه المبادرة التي قال إنها يجب أن تتعزز بمبادرات اخرى لدعم المستهلك للانتاج المحلي للحد من المنافسة الاجنبية.

وتابع الحضور عرضا تناول بعض المنتجات المصنعة محليا من ألبان ومواد غذائية وأدوات للبناء وصناعة تقليدية .

وجرت التظاهرة بحضور السيد عبد الله ولد احمد دامو مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية وولاة ولايات نواكشوط الثلاث وعمدتي بلديتي تفرغ زينة ولكصر ورئيس اتحاد أرباب العمل الموريتانيين.

آخر تحديث : 12/10/2017 19:11:40

الشعب

آخر عدد : 11318

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية