نواكشوط,  12/10/2017  -  استقبل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز صباح اليوم الخميس بالقصر الرئاسي في نواكشوط السيد عبد القادر مساهل وزير الشؤون الخارحية والتعاون الدولي الجزائري الذي يزور بلادنا حاليا بصفته مبعوثا خاصا للرئيس الجزائري السيد عبد العزيز بوتفليقه.

وادلى الوزير الجزائري بعيد اللقاء للوكالة المورينانية للانباء بتصريح قال فيه:

"كان لي شرف اللقاء بفخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز حاملا رسالة من اخيه فخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقه.

تطرق الحديث الى العلاقات المتميزة التي تربط الجزائر بموريتانيا الشقيقة وقيمنا هذا التعاون ونحن سعداء بالنتائج التي تم الحصول عليها منذ اجتماع الدورة 18 للجنة العليا المشتركة للتعاون في الجزائر في دجنبر 2016.

ونحن في الجزائر على استعداد كذلك للدورة المقبلة التي ستحتضنها نواكشوط بداية السنة المقبلة.

جرى الحديث كذلك عن التبادل التجاري الذي يتحسن يوما بعد يوم بين البلدين خصوصا ان الايام القليلة القادمة ستشهد فتح معرض دائم للمنتوجات الجزائرية في موريتانيا وسيتم كذلك في الايام المقبلة فتح معبر حدودوي بين الجزائر وموريتانيا ليربط بين تيندوف وازويرات وستكون له انعكاساته الايجابية اولا لتعزيز العلاقات ما بين سكان المناطق الحدودية وثانيا يفتح الباب لتبادل اقتصادي و تجاري اكبر بين البلدين الشقيقين.

جرى الحديث كذلك حول مواضيع مختلفة مثل تكوين الطلبة الموريتانيين في الجزائر حيث هناك هذه السنة اكثر من مائتي طالب في ميادين متعددة منها الطب والصحة والفلاحة وفي مجال الشرطة والمجال العسكري.

تطرق الحديث الى الوضع في المنطقة سواء تعلق الامر بمكافحة الارهاب أوالمخدرات أوالجريمة المنظمة أوالهجرة السرية وهي قضايا تحتاج لتنسيق اكثر بين دول المنطقة وهو ما يدخل في اطار تعزيز الامن بين بلداننا.

وفي هذا الاطار جرى الحديث عن اجندة الاتحاد الافريقي. وكان اللقاء مثمرا للغاية وكلفني فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز خلاله بنقل رسالة الى اخيه فخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقه".

آخر تحديث : 12/10/2017 09:35:21

الشعب

آخر عدد : 11355

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية