نواكشوط,  11/10/2017  -  انطلقت اليوم الاربعاء بدارالشباب القديمة المرحلة الاولى من نشاطات التربية البئية مع المدارس الثانوية حول تصميم نموذج استصلاح مساحة مشتركة منجزة من طرف بعض مؤسسات التعليم الثانوي.

وتنظم هذه الانشطة من طرف وزارة البيئة والتنمية المستدامة بالتعاون مع وزارة التهذيب الوطني والوكالة الالمانية للتعاون الدولي .

وتضمنت فعاليات هذه الانشطة مسرحيات واسكتشات تعالج مختلف القضاياالمتعلقة بالبيئة وعرض مجسمات تبرزالمظاهرالخاصة بالبيئة من اجل اعطاء وجه لائق للعاصمة عبر اشراك التلاميذ في عملية التهذيب البئي.

وفي كلمة لها بالمناسبة أكدت السيدة فاطمة بنت اسويدات المستشارة الفنية لوزير البيئة والتنمية المستدامة المكلفة بالبيئة البحرية والشاطئ على اهمية هذه الانشطة ودورها في ترسيخ الثقافة البئية في الوسط المدرسي الذي يشكل العمق الاجتماعي للوطن ،ممايساهم في نقل هذه الثقافة بين صفوف المجتمع،مضيفة ان هذا العمل يدخل ضمن نشاطات مشروع تاقلم المدن الشاطئية مع التغيرات المناخية ضمن مكونة مواصلة حماية مدينة انواكشوط ضد آثار التغير المناخي بالشراكة مع وزارة التهذيب الوطني من اجل دعم الانشطة التربوية البئية.

وذكرت بالعناية التي يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيزللحماية البيئية والتهذيب البيئي من خلال الحفاظ على البيئة وتوعية الاجيال الصاعدة حول المحافظة عليها وتنفيذ العديد من المشاريع الخاصة بهذا الموضوع.

وقالت ان هذا النشاط ستصاحبة انشطة اعلامية وتحسيسية تتناول مواضيع البيئة والصرف الصحي والتغيرات المناخية وعرض افلام قصيرة وتنظيم مسابقات في المواضيع ذات الصلة بمجالات التربية البئية .

وبدورها ابرزت السيده ماريون فيشيارمنسقة برنامج تسيير المصادر الطبيعية بالوكالة الالمانية للتعاون الدولي الاهمية الخاصة لهذه الانشطة لمالها من انعكاسات ايجابية على الوسط البيئي المدرسي.

وقالت انها تعول على التلاميذ والاباء وهيئات المجتمع المدني لانجاح هذا المشروع الذي سيساعد في تثقيف وتنوير التلاميذ وتغيير مسلكياتهم بشأن قضايا البئية بصورة عامة.

تجدر الاشارة إلى ان هذا الموقع المشترك يوجد بين كل من الثانوية العربية والاعداديىة العربية والمعهد العالي للدراسات والبحوث الاسلامية وثانوية البنين واعدادية البنات.

وجرى الحفل بحضورمستشار وزير التهذيب الوطني المكلف بالاصلاح السيد الطالب جدو ولد الغوث ومدير الانعاش التهذيبي السيد الامام ولد حمود ومسؤولين من قطاع البيئة ومنتخبين.
آخر تحديث : 11/10/2017 18:35:23

الشعب

آخر عدد : 11318

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية