نواكشوط,  13/09/2017  -  بدأت اليوم الاربعاء بمقاطعة تيارت في نواكشوط الشمالية اعمال ورشة حول نشر النتائج النهائية للتعداد العام للسكان والمساكن 2013 على المستوى الجهوي.

وأوضح والي نواكشوط الشمالية السيد زائد لذان ولد فال أم في كلمة بالمناسبة أن التعداد العام للسكان والمساكن يعتبر افضل مصدر للحصول على بيانات شاملة ومفصلة عن لخصائص الديمغرافية.

وقال إن تنفيذ الحكومة الموريتانية لهذا الاحصاء يأتي استجابة لتوصية الامم المتحدة التي حثت الدول الاعضاء على اجراء تعداد عام للسكان كل عشر سنوات.

وقال ان إحصاء السكان والمساكن سيوفر البيانات الضرورية حول بنية السكان على المستوى الوطني والجهوي وتقييم اعداد السكان حسب الفئات العمرية المستهدفة ببرامج التنمية والتي من شأنها ان تساعد الفاعلين المحليين في وضع مخططاتهم التنموية في مختلف المجالات .

وأكد ان هذه الورشة ستعزز قدرات كافة المشاركين فيها من خلال تزويدهم بالعناصر الاساسية التي ستمكنهم من تقديم طلبات المناصرة الى الشركاء في التنمية فضلا عن توفير نتائج قيمة لمختلف الفاعلين في المجالات الاقتصادية والاجتماعية من ناشطين اقتصاديين ومنظمات غير حكومية وروابط مهنية واجتماعية لتنوير قراراتهم.

ويشارك في هذا اللقاء الذي يدوم يوما واحدا ممثلو القطاعات المعنية بمجال الاحصاء

والمجتمع المدني.

وحضرت افتتاح الورشة حاكمة مقاطعة تيارت والمدير العام للمكتب الوطني للاحصاء اإضافة الى السلطات الامنية وبعض المنتخبين المحليين.
آخر تحديث : 13/09/2017 12:57:32

الشعب

آخر عدد : 11302

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية