نواكشوط ,  12/09/2017  -  بدأت اليوم الثلاثاء في نواكشوط اعمال ورشة حول نشر النتائج النهائية للتعداد العام للسكان والمساكن 2013 على المستوى الجهوي.

وأوضح مدير ديوان والي نواكشوط الغربية السيد اخيارهم ولد المصطفى أن تنفيذ الحكومة الموريتانية لهذا الاحصاء يأتي استجابة لتوصية الامم المتحدة التي تحث الدول الاعضاء على اجراء تعدادعام للسكان كل عشر سنوات.

وأضاف ان التعداد العام للسكان والمساكن يعتبر افضل مصدر يمكن من الحصول على بيانات شاملة ومفصلة فيما يتعلق بالخصائص الديمغرافية والاقتصادية والاجتماعية للسكان.

وقال ان التعداد الرابع للسكان والمساكن مكن من توفير البيانات حول بنية السكان على المستوى الوطني والجهوي وتقييم اعداد السكان حسب الفئات العمرية المستهدفة ببرامج التنمية من شأنها ان تساعد الفاعلين المحليين في وضع مخططاتهم التنموية في مجالات كالتعليم والصحة والتشغيل والتجهيز اضافة الى تقدير مستويات الخصوبة والوفيات في موريتانيا.

وبدورها قالت الممثلة المقيمة لصندوق الامم المتحدة للسكان في موريتانيا السيدة سسيل كومباورى زوغرانا اننشر النتائج النهائية للسكان والمساكن من شاته ان يساعد في وضع برامج تنموية مستديمة ومتابعتها وتقييمها مشيدة بدور الحكومة الموريتانية في هذا المجال.

وجددت التزام هذه الهيئة الاممية بمواكبة جهود موريتانيا الرامية الى تحقيق تنمية شاملة ومستديمة.

ويشارك في هذا اللقاء الذي يدوم يوما واحدا ممثلو القطاعات المعنية بمجال الاحصاء.

وحضر افتتاح الورشة المدير العام للمكتب الوطني للاحصاء بالاضافة الى سلطات ادارية و منتخبين محليين.

آخر تحديث : 12/09/2017 14:11:13

الشعب

آخر عدد : 11342

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية