نواذيبو,  13/08/2017  -  عقد وزير الشباب والرياضة، السيد محمد ولد جِبريل، صباح اليوم الأحد بمركز المعرفة في مدينة نواذيبو اجتماعا مع ممثلي الأندية والهيئات الشبابية في ولاية داخلت نواذيبو.

وأكد الوزير خلال الاجتماع أن الهدف من هذا اللقاء هو تبادل الآراء والمقترحات حول مختلف القضايا المتعلقة بالشباب وعرض خطط وبرامج القطاع الهادفة إلى ترقية وتفعيل دور هذه الشريحة في عملية بناء وتنمية الوطن.

وأوضح أن محاور استراتيجية القطاع التي تعطي أولوية للشباب تعتمد على بناء وتوفير البنية التحتية ودفع الشباب ليلعب دوره بفعالية في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وأبرز التطور الكبير الذي حصل في مجال البنية التحتية الرياضية خلال السنوات القليلة الماضية مما ساهم بشكل كبير في ترقية الرياضة، مشيرا في هذا الإطار إلى بناء ملاعب رياضية في العديد من الولايات بحيث أصبحت كل ولاية من ولايات الوطن تتوفر على ملعب مكتمل أو قيد الإنجاز.

وذكر وزير الشباب والرياضة بتوجيهات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، الرامية إلى تمكين الشباب من القيام بدوره بفالية في شتى المجالات، مشير إلى أن ذلك تجسد من خلال الدور الذي يلعبه الشباب اليوم في كافة المجالات وعلى جميع المستويات.

واستعرض الجهود التي يقوم بها القطاع في مجال التنظيم وسن القوانين الرامية الى تنظيم الأندية والهيئات الشبابية بهدف تطويرها وتأطيرها بغية استفادتها بشكل أكبر من البرامج التنموية .

و جرى الاجتماع بحضور الوالي المساعد السيد محمد محمود ولد المصطفى، الوالي وكالة، وحاكم مقاطعة نواذيبو السيد احمدنا ولد سيدأب وممثلي الهيئات العسكرية والامنية في الولاية.
آخر تحديث : 13/08/2017 16:17:18

الشعب

آخر عدد : 11322

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية