نواكشوط,  05/08/2017  -  أدلى الوزير الأول السيد يحيى ولد حدمين صباح اليوم السبت ـ في المكتب رقم 25، بالإدارة العامة للعقارات في ولاية نواكشوط الغربية ـ بصوته في اقتراع الخامس من أغسطس حول التعديلات الدستورية.

وقدم الوزير الأول بطاقة تعريفه وبطاقته الانتخابية لرئيس مكتب التصويت قبل ان يتسلم بطاقتي التصويت ويؤدي واجبه الانتخابي في هذا الاستفتاء الدستوري الذي ينظم على امتداد التراب الوطني.

وأدلى الوزير الأول بعد الإدلاء بصوته بتصريح للوكالة الموريتانية للأنباء عبر فيه عن سعادته بالمشاركة في الاستفتاء حول التعديلات الدستورية الذي يمثل تعزيزا للديمقراطية وتكريسا لسنة التشاور.

وقال إن العملية الانتخابية تسير على ما يرام والإقبال لابأس به، منبها إلى أنها تجري وسط ظروف أمنية ممتازة مما يوحي بمشوار انتخابي مثالي.

وردا على سؤال حول توقعه لنسبة المشاركة في هذه الانتخابات أشار الوزير إلى أن النسبة ستكون الأحسن ضمن مثيلاتها في نواكشوط على الرغم من كون أغلبية ساكنة العاصمة تتواجد خارجها هذه الأيام بفعل العطلة المدرسية وموسم الكيطنة ومواسم الإجازات.
آخر تحديث : 05/08/2017 11:04:09

الشعب

آخر عدد : 11322

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية