سياسة

عرفات: تنظيم تظاهرتين تحسيسيتين دعما للتعديلات الدستورية

نواكشوط,  03/08/2017
احتضنت مقاطعة عرفات الليلة البارحة تظاهرتين تحسيسيتين دعما للتعديلات الدستورية، منظمتين من طرف مبادرتي لبيك وانصار المشروع الوطني.

وأوضحت الوزيرة الأمينة العامة للحكومة، السيدة زينب بنت اعل سالم، منسقة الحملة على مستوى مقاطعة عرفات في مداخلاتها أمام التظاهرتين الأهداف المتوخاة من الاصلاحات الدستورية، مشيرة إلى أن هذه الإصلاحات جاءت ثمرة لحوار وطني شامل شارك فيه جل الطيف السياسي في البلد أغلبية رئاسية ومعارضة محاورة.

وأشادت بالدور التحسيسي والتعبوي المقام به على مستوى المقاطعة، مطالبة بالتصويت بنعم على التعديلات الدستورية يوم الاقتراع.

وبدوره شكر منسق مبادرة لبيك للتصويت بنعم على التعديلات الدستورية السيد الشيخ ولد محمد سيديا، أطر وزارة الاقتصاد والمالية على التنظيم المحكم والحشد الكبير الذي جسدوه من خلال المهرجان، مبرزا مرامي وأهداف التعديلات الدستورية.

واستعرض الانجازات التي حققتها موريتانيا خلال السنوات القليلة الماضية في ظل القيادة النيرة لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

أما رئيس مبادرة انصار المشروع الوطني السيد محمد فاضل ولد محمد الامين، فقد أوضح أن التعديلات الدستورية ستساهم في تعزيز التنمية المحلية وتعزيز المسار الديمقراطي للبلد إضافة إلى تفعيلها لأداء المؤسسات الدستورية.

و دعا مسؤول الشباب بالمبادرة السيد محمد الامين والحسين لعبيدي، ساكنة مقاطعة عرفات إلى التصويت بنعم على التعديلات الدستورية والحضور بكثرة للمهرجان الذي سيترأسه رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز مساء اليوم الخميس في نواكشوط.

وكانت المنسقة مرفوقة خلال زيارتها لهاتين التظاهرتين بحاكم مقاطعة عرفات السيد خطار ولد سيدي محمد، والامين التنفيذي لحزب الاتحاد من اجل الجمهورية السيد اسلامه ولد عبد الله والامين الاتحادي للحزب السالك ولد جدو ورئيس القسم السيد احمد ولد ادو ولد الشيخ وعدد من اعضاء الحملة.
آخر تحديث : 03/08/2017 11:07:09