سياسة

دار النعيم: مبادرة تحسيسية دعما للتعديلات الدستورية

نواكشوط,  02/08/2017
نظمت الليلة البارحة بمقاطعة دار النعيم في نواكشوط مبادرة تحسيسية لدعم التعديلات الدستورية المقرر عرضها علي الاستفتاء في الخامس من أغسطس المقبل.

وأبرز وزير الشباب والرياضة الدكتور محمد ولد جبريل منسق الحملة على مستوى المقاطعة في كلمة له بالمناسبة أهمية هذه التظاهرة الداعمة للتعديلات الدستورية والتي تبرهن على تعلق منظميها بخيارات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وأضاف أن استمرار مسيرة موريتانيا التنمية والازدهار، يتطلب التصويت بكثرة للتعديلات الدستورية المقترحة الهادفة إلى ترسيخ الديمقراطية وتعزيز التنمية في البلاد.

وأبرز أن ما تحقق خلال السنوات الماضية من إنجازات ملموسة في البلاد شمل مختلف المجالات وساهم بشكل كبير في الرفع من المستوى المعيشي للسكان.

وبدوره قال رئيس المبادرة السيد محمد ولد احمد محمود ولد عبد الرحمن إن هذه التظاهرة تأتي لدعم الحراك المتصاعد الداعم للتعديلات الدستورية الذي تشهده المقاطعة.

وتطرق رئيس المبادرة للإنجازات التي تحققت منذ تسلم رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز مقاليد السلطة والتي شملت جميع الميادين الاقتصادية والاجتماعية مذكرا بما أن المقاطعة نالت نصيبا هاما من تلك الإنجازات.

وجرت التظاهرة بحضور طاقم منسقية الحملة على مستوى المقاطعة وجمع من الأطر والمواطنين.

آخر تحديث : 02/08/2017 13:52:23