سياسة

الاعلان عن اطلاق مبادرة "وطني أولا" لدعم التعديلات الدستورية

نواكشوط,  01/08/2017
تم مساء أمس الاثنين بفندق مورى سانتر بنواكشوط الإعلان عن مبادرة تسمى نفسها "وطني اولا"لدعم التعديلات الدستورية المقترحة خلال استفتاء الخامس من اغسطس المقبل.

وأشادت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة السيدة ميمونه بنت التقى منسقة الحملة على مستوى مقاطعة تفرغ زينه بجهود أصحاب هذه المبادرة الذين يمثلون بحق فئة الشباب التى نراهن على تحملها للمسؤولية والتى يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز كل العناية .

ودعت أصحاب المبادرة إلى ان يكونوا على الموعد يوم الخميس القادم في مهرجان التحدى الذى سيترأسه رئيس الجمهورية ويوم الاقتراع للتصويت بنعم لصالح هذه التعديلات .

وأكد منسق المبادرة الخليل ولد محمد الحافظ ولد انحوى ان فكرة وطني أولا نابعة من الإلتزام السياسي الذي يخدم اﻷوطان والشعوب .

وأضاف الخليل ان أصحاب هذه المبادرة ينظرون إلى المنعرج الحاسم الذي يمر به الوطن ويثمنون عاليا اﻹنجازات والمكاسب التي تحققت خلال عهد رئيس السيد محمد ولد عبد العزيز ومالها من أثر بالغ فى حياة المواطن الموريتاني وفى المكانة الرفيعة لبلدنا بين الشعوب واﻷمم مشيرا إلى ان هذه اﻷسباب وغيرها جعلت أصحاب المبادرة يقومون بدعم اﻹصلاحات الدستورية.

ويتم دعم هذه المبادرة من طرف عدد من الشخصيات من بينهم زيدان ولد احميده مستشار برئاسة والولي محمذن ولد محمودا ومحمدو ولد سيدى رئيس منتدى الفاعلين غير الحكوميين وشخصيات اخرى .

جرى الإعلان عن ميلاد هذه المبادرة بحضور حاكم مقاطعة تفرغ زينه وعمدتها وبعض اعضاء منسقية الحملة على مستوى تفرغ زينه .
آخر تحديث : 01/08/2017 10:36:48