نواكشوط,  15/07/2017  -  اشرف وزير الشباب والرياضة السيد محمد ولد جبريل اليوم السبت رفقة سفير جمهورية الصين الشعبية سعادة السيد زهانغ جيانغو على انطلاق اشغال تجديد المركب الأولمبي في نواكشوط الممول من طرف الحكومة الصينية وتنفيذ مجموعة البناء شنغهاي وتستمر اشغاله 22 شهرا.

واستعرض وزير الشباب والرياضة في كلمة بالمناسبة تطور التعاون الصيني الموريتاني والذي شمل قطاعات الثقافة و الشباب والصحة والزراعة وغيرها ، مبرزا ان الاتفاق مع الحكومة الصينية على تجديد المركب الالومبي ينضاف الى تلك الانجازات التي تسهم في الرفع من حيوية الشباب ومستوى الرياضة في بلادنا.

واكد وزير الشباب والرياضة على العناية التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية لشريحة الشباب باعتبارها قوة مستقبل البلاد وهي الاولوية التي جعلت حكومة الوزير الاول تبلور خططا تهدف الى رقي بهذه الشريحة ،مبينا انه تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية فان قطاع الشباب لن يدخر أي جهد من اجل المضي قدما بشريحة الشباب حتى تجد من العناية والبرامج التنموية مايجعلها دعامة آمنة ضد التطرف والغلو.

وبدوره عبر السفير الصيني عن سعادته لحضور انطلاق اشغال تجديد الملعب الاولمبي الذي هو لبنة اخرى في التعاون المثمر والعميق القائمة بين موريتانيا والصين في مجال البنى التحتية والشباب والرياضة ،مبرزا اهمية هذه المنشاة الحيوية التي شهدت العديد من التظاهرات الوطنية الهامة ولها دور بارز في الحياة الثقافية والرياضية.اضافة الى انها تخلد التعاون القائم بين موريتانيا والصين .

وذكر السفير الصيني بالمراحل البارزة لتطور العلاقات بين موريتانيا والصين وفي مقدمتها زيارة الدولة الناجحة التي قام بها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للصين ولقائه مع الرئيس الصيني السيد جين بيغ مشيرا في هذا السياق الى زيارة وزير الخارجية الصيني ووزير التجارة لموريتانيا وهوما ساهم في تعزيز وتطووير التعاون في مختلف المجالات .

جرى الحفل بحضور وزيرة الاسكان والاستصلاح الترابي ووالي نواكشوط الغربية وحاكم مقاطعة تفرغ زينه وعمدتها وعدد كبير من المهتمين بالشأن الرياضي.
آخر تحديث : 15/07/2017 15:04:45

الشعب

آخر عدد : 11301

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية