نواكشوط,  12/05/2017  -  اختتمت اليوم بنواكشوط اشغال الملتقى الجهوي بمنطقة غرب افريقيا والذي نظم تحت عنوا ن دعم تسيير مراقبة الاعفاءات منظم من طرف وزارة الاقتصاد والمالية بالتعاون مع صندوق النقد الدولي من خلال مركزه الجهوي للمساعدة الفنية في غرب افريقيا (آفريتاك) وبمشاركة ممثلين عن موريتانيا ، بوركينا فاسو ، الكوديفوار، بنين ،غينا وغينيا بيبيساو ومالي والنيجر والسينغال والتوغو .

وتضمنت توصيات الملتقيى دعوة مؤتمر الامم المتحدة للتجارة والتنمية لوضع نموذج ثابت لتسيير ومراقبة للدول التي تستخدم نظام (سيدونيا) ،تعزيز المراقبة اللاحقة في مجال الاعفاءات، مواصلة تعزيز قدرات وكلاء الجمارك في مجال التسيير ومراقبة الاعفاءات ،اشراك الجمارك في اعداد النصوص المتعلقة بالاعفاءات .

واكد الامين العام لوزارة الاقتصاد والمالية السيد محمد ولد احمد عيدة ان موضوع الاعفاءات يكتسي اهمية قصوى نظرا لاهمية المحاصيل الجمركية للبلدان السائرة في طريق النمو من جهة ومخاطر المخالفات المحتملة بموجب هذه الاعفاءات من جهة اخرى.

واضاف الامين العام ان الورشات التي اشرف عليها خبراء دوليون لها اثر بين في ادراك مدى التحديات التي لاتزال تعترض كل التوجهات التي تعتمدها سياسيات حكوماتنا في سبيل التطور والعصرنة ،مثمنا جهود صندوق النقد الدولي ومن خلاله مركزه الجهوي للمساعدة الفنية .

وجرى الاختتام بحضور المدير العام للجمارك الفريق الداه ولد المامي و ممثل صندوق النقد الدولي في موريتانيا .

آخر تحديث : 12/05/2017 16:37:57

الشعب

آخر عدد : 11240

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية