نواكشوط,  09/05/2017  -  انطلقت اليوم الثلاثاء بنواكشوط اشغال ورشة حول ترقية وحماية الاستثمارات الخارجية والتحكيم في مجال الاستثمار،منظمة من طرف وزارة الااقتصاد والمالية بالتعاون مع المنظمة الدولية للفرانكفونية

وسيتابع المشاركون في هذه الورشة الذين يمثلون مختلف القطاعات الحكومية المعنية ، وخاصة المعنيين بإبرام الاتفاقيات والمعاهدات في مجال الاستثمار عروضا حول الاتجاهات الاساسية في الاستثمارات الاجنبية المباشرة والاطار الدولي لترقية وحماية الاستثمارات والمعهدهات الثنئاية والاقليمية لحماية الاستثمار.

كما سيتم خلال هذه الورشة مناقشة مضامين الاتفاقيات الدولية في مجال الاستثمار ونظم معالجة الخلافات بين المستثمرين والدولة والتحكيم في هذا المجال ,كما سيفتح الباب لتبادل الاراء حول معاهدات الاستثمار بين الدول والعقود المبرمة مع المستثمرين الأجانب، ومختلف أنماط الاتفاقيات الحديثة للتعاون مثل الشراكة بين القطاعين الخاص والعام والآليات القانونية المتعلقة بتسوية النزاعات والسماح باللجوء إلى التحكيم الدولي .

واكد الامين العام لوزارة الاقتصاد والمالية السيد محمد ولد احمد عيده أن موريتانيا نجحت في السنوات الأخيرة في أن تصبح وجهة مهمة للاستثمارات الدولية سواء في القطاعات المألوفة كالمعادن والنفط والصيد أو في قطاعات أقل تقليدية كالسياحة والتقنيات الجديدة والطاقات النظيفة.

واشار الى ان الحكومة الموريتانية وبتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبدالعزيز تتابع جهودها في تشجيع الاستثمار وجعلت منه هدفا رئيسيا من اهدافها،مبرزا ان الحكومة وقناعة منها بدور الاسثمار في النمو الاقتصادي تعمل على الاستفادة من كل الفرص التي توفرها زيادة الاستثمارات في البلاد من جلب رؤوس الاموال .

واوضح الامين العام أن موريتانيا تتوفر على إطار قانوني وتنظيمي يوفر حوافز وامتيازات مقنعة للمستثمرين من خلال مدونة الاستثمارات الصادرة في يوليو 2012، التي تعتبر مكسبا هاما لبلادنا، في مسار تعزيز الاستثمارات بصفة عامة وفي مجال جلب الاستثمارات الأجنبية المباشرة بصفة خاصة.

اوكدت ممثلة المنظمة الدولية للفرانكفونية السيدة راجوانا ان هذه الورشة تدخل في اطار الاهداف العامة للمنظمة في موريتانيا التي تمثل مشاركتها في التنمية الاقتصادية المستدبمة وخفض الفقرمن خلال مشاركة مثمرة من الاقتصاد الدولي عبر تعزيز قدرات المفاوضبن الوطنيين وصياغة سياسة تجارية والمشاركة بفعالية في مفاوضات المعاهدات الدولية من اجل الحفاظ على المصالح الوطنية .

واكدت ان برنامج هيب،سبوك في الفرانكفونية ملتزم بمواصلة دعم الحكومة الموريتانية في تعزيز فدرات الهيئات والمفوضين المحليين في مجال الاستثمارات الخارجية .

جرى انطلاق الورشة بحضور الامين العام لوزارة العدل والامين العام لسلطة منطقة نواذيبو الحرة والمدير العام لترقية الاستثمار الخصوصي والامينين العامين لاتحاد ارباب العمل وغرفة التجارة والصناعة.
آخر تحديث : 09/05/2017 16:34:35

الشعب

آخر عدد : 11277

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية