نواكشوط,  24/03/2017  -  تمكن المنتخب الوطني لكرة القدم (المرابطون) مساء اليوم الجمعة بالملعب الأولمبي في نواكشوط من تحقيق فوز صعب على نظيره البنيني بنتيجة هدف دون مقابل(1-0) جاء في الدقيقة الأخيرة من الوقت القانوني من ضربة جزاء أحتسبها الحكم الغيني شيخو توري لصالح المنتخب الوطني ونفذها نجمه الخليل مولاي أحمد الملقب بسام، مسجلا الهدف الوحديد في هذا اللقاء.

وكان الشوط الأول من هذا اللقاء الودي الذى يدخل في إطار أيام الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) باهتا وضعيفا إلى حد كبير، حيث غابت فيه عن التشكلة الوطنية المهارات الفردية والأداء الجماعي المطلوبين في هذا النوع من اللقاءات وظهرت فيه أخطاء قاتلة خاصة من طرف الحارس ابراهيم سليمان وعلى مستوى منطقتي الدفاع والوسط كادت أن تؤدي إلى نتيجة عكسية في أكثر من مرة.

وكان الشوط الثاني افضل من سابقه خاصة بعد التغييرات التى أجراها مدرب المنتخب الوطني الفرنسي مارتينس مورانتين والتى أضافت دماء جديدة للتشكلة الوطني بعد دخول لاعب الوسط محمد تقي الله الدنه وثلاثي الهجوم بسام ومحمد أمبارك محمد ،الملقب كوشي وسوداني محمد عبد الله.

وسيواجه المنتخب الوطني في إطار اللقاءات الودية المقرر ضمن أيام الفيفا يوم الاثنين القادم بالملعب الأولومبي في نواكشوط نظيره الكونغولي على أن يحل المنتخب البنيني ضيفا على نظيره المصري.
آخر تحديث : 24/03/2017 20:21:53

الشعب

آخر عدد : 11318

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية