انواكشوط,  22/03/2017  -  نظمت اللجنة الوطنية لحقوق الانسان صباح اليوم الاربعاء في نواكشوط ملتقا دوليا حول معالجة تسيير الشكايات وذلك بالتعاون مع الوكالة الاسبانية للتنمية والمؤسستين الوطنيتين لحقوق الانسان في كل من المغرب وجزر الكناري.

وذكرت رئيسة اللجنة الوطنية لحقوق الانسان السيدة امربيه بنت عبد الودود في كلمة لها بالمناسبة بأهم الانجازات التى حققتها موريتانيا في مجال حماية حقوق الانسان عموما ومعالجة الشكايات بصفة خاصة.

واضافت ان هذا الملتقي سيشهد تقديم جملة من العروض تتعلق أساسا بتسيير نظام الشكايات في المؤسسات الوطنية لحقوق الانسان وفق مبادئ باريس ونظام تسيير الشكايات في موريتانيا وتسيير الشكايات من طرف محامي الشعب في جزر الكناري ونظام تسيير الشكايات في المغرب وعمل المجموعات حول تصنيف الشكايات المستلمة من طرف المؤسسات الوطنية لحقوق الانسان.

وبدوره ثمن السفير الاسباني المعتمد لدى موريتانيا سعادة السيد خوسيو أنتونيو تورس دور اللجنة الوطنية لحقوق الانسان في موريتانيا في حماية حقوق الانسان واحترام موريتانيا لجميع الاتفاقيات الدولية في هذا المجال.

وحضر افتتاح الملتقى الذى يدوم يومين رئيس المظالم في جزر الكناري وممثل مكتب المفوضية السامية لحقوق في نواكشوط وخبراء من المملكتين المغربية والاسبانية ورؤساء عدد من المنظمات العاملة في هذا المجال.

آخر تحديث : 22/03/2017 15:16:45

الشعب

آخر عدد : 11197

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية