نواكشوط,  17/03/2017  -  أنهى مجلس الشيوخ مساء اليوم الجمعة جلسة علنية لمناقشة مشروع القانون المتضمن مراجعة دستور 20 يوليو 1991 والنصوص المعدلة له وذلك برئاسة رئيسه السيد محمد الحسن ولد الحاج وبحضور وزير الدفاع الوطني السيد جالو ممادو باتيا .

ورفض المجلس المصادقة على مشروع القانون المتضمن مراجعة دستور 20 يوليو 1991 والنصوص المعدلة له وذلك ب33 صوتا مقابل 20 صوتا لصالح المشروع بينما صوت شيخ واحد بالحياد من أصل 56 عضوا وغاب شيخان عن التصويت.
آخر تحديث : 17/03/2017 23:29:59

الشعب

آخر عدد : 12002

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية