نواكشوط,  15/03/2017  -  انطلقت صباح اليوم الاربعاء بقصر المؤتمرات في نواكشوط اشغال الملتقى العلمي حول مكافحة الفساد المنظم تحت الرعاية السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وينظم الملتقى الذي اشرف على انطلاقته الرسمية الوزير الاول السيد يحيى ولد حدمين والذي يستمر ليومين، من طرف وزارة الداخلية واللامركزية وجامعة نايف العربية للعلوم الامنية .

ويهدف الى بيان خطورة الفساد وآثاره السلبية على الامن العربي والاستفادة من التشريع الجنائي الاسلامي والقوانين العربية والعالمية في مكافحة الفساد وتعزيز كفاءة اجهزة العدالة الجنائية ومؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص في هذه المكافحة .

ويتمحور الملتقى الذي يشارك فيه ممثلون عن وزارات الداخلية والعدل والاعلام والاقتصاد والمالية وهيئات مكافحة الفساد والمنظمات المدنية في الدول العربية والجهات ذات العلاقة، حول الاطارالنظري لمكافحةالفساد في التشريع الاسلامي والقوانين العربية والعالمية.

كما يسعى الملتقى الى ابراز دوراجهزة العدالة الجنائية في مكافحة الفساد والمؤسسات المعنية والمعوقات والاستيراتيجيات والتجارب العربية والعالمية في هذا المجال .

واكد وزيرالعدل الاستاذابراهيم ولد داداه وزير الداخلية واللامركزية وكالة بالمناسبة ان الفساد يشكل اخطارا جمة على استقرارالمجتمعات وامنها لما يسببه من تقويض مؤسساتها الاقتصادية وانظمتها المالية وبنيتها السياسية .

واضاف ان خطورة الفساد لا تقتصر على كونه كسبا غير مشروع للبعض فحسب بل تتعدى ذلك الى كونه صورة من صور الجريمة المنظمة والجريمة الاقتصادية وغسل الاموال على وجه الخصوص.

وقال ان الفساد لم يعد شأنا محليا بل اصبح ظاهرة تمس جميع المجتمعات والنظم الاقتصادية على المستوى الاقليمي والدولي.

واوضح ان موريتانيا وعت خطورة هذه الظاهرة وقررت بقيادة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز القضاء عليها ضمن برنامج متنوع الوسائل.

وثمن الوزير هذاالملتقى الذي يمهد لصياغة الملامح الاساسية لاستيراتيجية عربية شاملة في هذا المنحى مشيدا بتنظيمه على ارض موريتانيا بهدف جمع الجهود تحت اطار تنسيقي موحد يعزز آليات العمل العربي

المشترك.

واوضح الدكتور جمعان رشيد بنرقوش رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الامنية بدوره ان هذا الجامعة هدفت من خلال هذا النشاط الى تعزيز شمولية منهجها .

واشار الى ان هذا المنهج يركز على ارساء المفاهيم الامنيةالتي تفضي الى دعم مقومات الارتقاء باداء رجالات الامن العرب وتعضيد الوعي بالمسؤولية الاجتماعية للمواطن العربي وتنمية الحس الامني لديه بما يضمن مزيدا من التعاون بين مكونات المجتمع لبناء درع حصين في وجه الجريمة والعابثين بمقدرات الاوطان.

واضاف ان الجامعة تبني برنامج عملها السنوي من منطلقات رؤيتها ورسالتها التي حددت معالم طريقها نحو مستقبل العلوم الامنية مدركة في الوقت ذاته بان تمازج الخبرات والمعارف يتم عبر اللقاءات العلمية والبرامج التدريبية .

واشار الى ان هذه الجهود هي المفتاح الحقيقي للولوج الى النمو المعرفي الذي يلامس كل تضاريس العمل الامني اخذا بعين الاعتبار افرازات الثقافة والتقنيات المعاصرة.

وشكر رئيس الجامعة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والحكومة الموريتانية على تسخير كافة الوسائل والامكانات اللازمة لانجاج هذا الملتقى.

وأكد الاستاذ الدكتور محمد عبد الله ولد محمدن الشنقيطي عميد كلية العدالة الجنائية بجامعة نايف ان الفساد بشتى صوره هو اشد ما يفتك بالامم والحضارات ويتحول الى حالة ميئوس من الشفاء منها .

واضاف ان جامعة نايف العربية للعلوم الامنية ممثلة في كلية العدالة الجنائية انطلاقا من الوعي بخطورة الفساد على الامن والنهوض برسالتهاالعلمية في حماية الامن العربي والاسهام في تعزيزه نظمت هذا اللقاء .

وتوجه بالشكر الجزيل لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز على رعايته لهذا الملتقى وللوزير الاول السبد يحيى ولد حدمين على اشرافه المباشر عليه ولوزارة الداخية على ما بذلته من جهود لانجاح اللقاء.

ومن جانبه اشاد السيد شيخاني ولد محمد صالح في كلمة باسم خريجي الجامعة بما قدمته هذه الجامعة لموريتانيا من تكوين للطاقم الأمني ودعم في ترقية وتعزيز الامن.

ونوه في هذا الصدد بالتقليد السنوي لجامعة نايف العربية للعلوم الامنية منذ ازيد من عشرين سنة والمتمثل في تخصيص منحتين مجانيتن سنويا لموريتانيا مما كان له الدور الابرز في تكوين كادر امني متخصص في مختلف المجالات الامنية.

جرت الانطلاقة بحضور عدد من اعضاء الحكومة واعضاء السلك الدبلوماسي ووالي نواكسوط الغربية ورئيسة مجموعة نواكشوط الحضرية والسلطات الادارية والامنية بمقاطعة تفرغ زينة.

آخر تحديث : 15/03/2017 12:05:53

الشعب

آخر عدد : 11240

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية