نواكشوط,  11/03/2017  -  نظمت الاحزاب والهيئات المكونة للمنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة مساءاليوم السبت مسيرة جماهيرية انطلقت من تقاطع طرق العيادة المجمعة وتقاطع طرق مدريد للتتحول الى مهرجان شعبي بساحة معهد ابن عباس .

ورفع المشاركون فى المسيرة شعارات لرفض التعديلات الدستورية التى صادقت عليه الجمعية الوطنية مؤخرا.

واعرب الرئيس الدوري لمنتدى الديمقراطية والوحدة السيد موسى افال بالمناسبة عن شكر المنتدى صاحب هذه المبادرة لكل من ساهم فى هذه التظاهرة من احزاب وحركات سياسية ومدونين وفنانين .

وقال ان هذه المسيرة والمهرجان يظهران ان هناك قطيعة بين ارادة الشعب ومصادقة الجمعية الوطنية على التعديلات الدستورية على حدقوله .

واوضح ان هذه المسيرة بينت ان هناك ارادة قوية للشعب الموريتاني لابد من اخذها بعين الاعتباروعلى النظام ان يستمع لهذه المطالب.

وقال ان المنتدى ظل يسعى دائما الى إيجاد تفاهم واجماع وطني والى حل سلمي للقضاياالسياسية.

واكد للمشاركين فى المسيرة الرافضة للتعديلات الدستورية ان هذا المسار ستتم متابعته لانه نضال فى مصلحة الشعب الموريتاني .

وحضروقائع المهرجان ممثلوالاحزاب السياسية والهيئات المكونة للمنتدى .
آخر تحديث : 12/03/2017 15:07:54

الشعب

آخر عدد : 11240

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية