نواكشوط,  10/03/2017  -  نظمت غرفة الصناعة التقليدية والحرف بالتعاون مع اتحاد وفاق تعاونيات ولايات نواكشوط الثلاث مساء اليوم الجمعة، بقاعة المعرض الوطني في نواكشوط، معرضا لمنتوجات الصناعة التقليدية النسوية بمشاركة مايزيد على 60 تعاونية نسوية من مختلف ولايات الوطن.

وتعرض على مدى ثلاثة أيام في أجنحةالمعرض، جميع أنواع المنتوجات المصنعة والمطرزة بالأيادي النسوية الموريتانية من الخيام وأدواتها،إضافة إلى مجوهرات ثمينة منحوتة من الحجارة، وزرابي وحصائر.

وأكد الأمين العام لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية،السيد أحمد ولد أباه، في كلمة بالمناسبة،أن تنظيم هذه المعرض يدخل ضمن الفعاليات المخلدة لليوم الدولي للمرأة، وفي وقت يعمل فيه القطاع على إعداد خطة لتطوير الصناعة التقليدية.

وأضاف أن قطاع الصناعة التقليدية، وبتوجيهات من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، يعمل على تثمين منتوجنا التقليدي من خلال إتاحة الفرصة للعاملين في هذا الحقل بمشاركتهم في العديد من المعارض الوطنية والدولية.

وأوضح أن تلك المشاركات مكنتهم من الاستفادة المباشرة،من خلال التواصل مع نظرائهم في البلدان العربية والإفريقية، مبرزا أن الصناعة التقليدية رافد حيوي من روافد التنمية الاقتصادية للبلد.

جرى افتتاح المعرض بحضور الوالي المساعد لولاية نواكشوط الجنوبية السيد عبد الرحمن ولد الحسن، والمدير العام للصناعة التقليدية السيد عابدين باب أحمد، وحاكم مقاطعة الميناء، السيد حدادي قالي ياتوري، ورئيس غرفة الصناعة التقليدية والحرف السيد يمهل ولد فاليلي، وعدد من أطر القطاع.
آخر تحديث : 11/03/2017 10:04:29

الشعب

آخر عدد : 11277

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية