نواكشوط,  07/03/2017  -  نظم البرنامج الوطني الموسع للتلقيح بوزارة الصحة اليوم الثلاثاء في نواكشوط ورشة حول تسيير البرنامج المذكور، وذلك بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية .

وتهدف الورشة التى تدوم عشرة أيام إلى تعزيز قدرات الاطر الصحية على المستوى الجهوي في مجال السيطرة على تقنيات تقييم وتحليل جودة المعطيات قبل احالتها.

وأوضح الدكتور المختار الداه انجبنان المستشار الفني لوزير الصحة الأمين العام وكالة في كلمة له بالمناسبة أن قطاعه تمشيا مع التوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز يدرك ما يمثله تسييرالمعطيات الصحية بشكل سليم على صحة المواطنين بصفة عامة والاطفال بصفة خاصة.

وأضاف أن هذا التكوين المنظم لصالح الفاعلين الميدانيين سيسهم في السيطرة

على تقنيات تقييم وتحليل جودة المعطيات ومعرفة طريقة احتساب المستهدفين والمؤشرات الرئيسية للبرنامج الموسع للتلقيح وتقييم الحاجيات من اللقاحات ومستلزماتها والحصول على مسودة خطة عمل لتحسين نوعية المعطيات وتحديد التوصيات المناسبة

لتحسين نوعية تلك المعطيات.

وعبر عن شكره لكافة الشركاء الفنيين والماليين خاصة منظمة الصحة العالمية.

وبدوره أكد ممثل منظمة الصحة العالمية في بلادنا الدكتور سونس زومبرى في كلمته على أهمية السيطرة على تقنيات وتقييم وتحليل جودة المعطيات بالنسبة للبرنامج الموسع للتلقيح.

وتنظم الورشة لصالح بعض المديرين الجهويين والاطباء الرئيسيين والممرضين ورؤساء النقاط الصحية.

جرى الحفل بحضور منسق البرنامج الموسع للتلقيح الدكتور امبارك ولد هميد.



آخر تحديث : 07/03/2017 15:32:27

الشعب

آخر عدد : 11240

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية