نواكشوط,  17/02/2017  -  خلدت وزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة الاسرة صباح اليوم الجمعة بمقاطعة دارالنعيم عيدالطفل المغاربي الموافق ل 17 من شهر فبراير تحت شعار" معا لمحاربة عمالة الاطفال " .

وشملت فعاليات هذا اليوم تقديم اسكيتش يعالج اهمية حماية الاطفال ضد التشغيل وتوزيع هدايا على الاطفال فى الوضعيات الصعبة اضافة إلى تنظيم حلقات تحسيسية مع اسر الاطفال المستفيدين من خدمات مركز الحماية والدمج الاجتماعي للاطفال فى جميع فروعه .

واكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة السيدة ميمونه محمد التقي خلال الحفل الذى اقيم بالمناسبة ان العمل المشترك بين البلدان المغاربية فى مجال حماية الطفولة ورعايتها يكتسي ابعادا حضارية واستراتجية .

وذكرت بحرص السلطات العمومية على تعزيز التعاون المغاربي بصفة عامة ووضع السياسات والبرامج الخاصة بالطفولة.

واستعرضت جهود قطاعها فى مجال حماية الطفولة ضد كل اشكال العنف والاستغلال والتمييز والتعسف والاهمال وهو ما مكن قطاع الشؤون الاجتماعية من التكفل بالعديد من حالات الاطفال فى الوضعيات الصعبة.

وقالت ان انشاء المراكز المتخصصة فى مجال حماية ودمج الاطفال يأتى رغبة من الدولة فى التكفل بمختلف الاطفال فى الوضعيات الصعبة .

وتقدمت الوزيرة بالمناسبة بالتهانئ الحارة الى كل اطفال المغرب العربي وخاصة اؤلئك الموجودون فى المناطق التى عانت من اضطرابات امنية مما انعكس سلبا على اوضاعهم .

وتمنت مزيدا من التقدم والازدهار والنمو والاستقرار لبلدان المغرب العربي .

وحضرت فعاليات الحفل وزيرة العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني السيدة أوا الشيخ سيديا تانديا والوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية المكلفة بالشؤون المغاربية والافريقية وبالموريتانيين فى الخارج السيدة خديجة امبارك فال والامين العام لوزارة الشؤون الاجتماعية ووالى نواكشوط الشمالية وحاكم المقاطعة وعمدتها والعديد من المسؤولين بقطاع الشؤون الاجتماعية .
آخر تحديث : 17/02/2017 17:32:35

الشعب

آخر عدد : 11282

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية